بسبب إهدار القانون : العاملون بالهيئة العامة للاستعلامات يطالبون بإقالة المدير

41

كتب منصور عبدالغني:

احتج العاملون بالهيئة العامة للاستعلامات علي سياسات محمد بدرالدين رئيس الهيئة واعتماده علي أهل الثقة ضد بقية العاملين وإهداره للقانون ونظم العاملون وقفة احتجاجية أمام مكتب بدرالدين للمطالبة بتطبيق القانون واستمرار إيمان الروبي كرئيس لقطاع المعلومات والبحوث وشبكة الإنترنت والتصدي للهجوم الخارجي علي الوظائف العليا لترتيب الأوضاع لإصدار تقارير موجهة لخدمة أهداف معينة بما يخالف الحقيقة والبحوث الميدانية التي يقوم بها العاملون.

أرسل العاملون شكاوي عديدة إلي رئاسة الجمهورية التي تتبعها الهيئة حاليا وتم رصد المخالفات خاصة عمل مسابقات وهمية لتسكين الوظائف العليا والتلاعب فيها وعدم إصدار نتائجها والتصدي لرئيس الهيئة الذي أعلن عدم اعترافه بالقانون أمام الجميع وقال إن لديه توجيهات بأن يفعل ما يريد دون التقيد بضوابط.

انتقد العاملون تصرفات رئيس الهيئة والتي وصلت إلي إغلاق المكاتب لمنع الموظفين من الدخول وكتابة كشوف بالمكافآت وعدم صرفها للعاملين في المناسبات المختلفة وغيرها من السياسات التي تسببت في توقف العمل وتحويله وفي مجاملة المحاسيب وانتشار الشللية.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق