داعية إسلامى عبر “تويتر” يحرم الزواج من المسلمات الليبراليات

68

..ويدعو لإنشاء هيئة الحسبة والامر بالمعروف ومملكة التوحيد فى مصر 

كتبت الفت مدكور

شن داعية سلفى عبر صفحته على توتر هجوما على اللبراليين والعلمانين والديمقراطيين والشيعة، متبرئا ومستعيذ بالله منهم وكانهم شياطين بخاصة الفتيات محذرا الشباب من الارتباط بهم واصفهن بانهم وهم وكتب فى تويت له “من وجد فيهن نفسه حبا لفتاة علمانية أو ليبراليه أو ديمقراطيه أو شيعيه فليستعذ بالله ثم يصلي ركعتين لفك هذا الوهم عنه.. علي الربيعي”.

و أفتى بعدم معاملتهم او الزواج منهم قائلا: “الشيعه وبني ليبرال وبني علمان وبني ديمقراط والخوارج ودعاة (الأصلاح) لايجوز مناكحتهم أو التعامل معهم”. ودعا الى انشاء هيئة الحسبة والامر بالمعروف والنهى عن المنكر فى مصر واصفا عناصرها بانهم دولة تطبيق التوحيد قائلا “نبارك لأرض الكنانة قناة العفة قناة للمنقبات فقط، ونتطلع لانشاء هيئة الحسبة والامر بالمعروف، دولة تطبق التوحيد هي دولة منا.

عرف هذا الداعية نفسه على انه دكتور عالمى فى العقليات وحائز على براءة الاختراع فى انعاش العقل ومضاعفة الحفظ والاستيعاب مشيرأ الى انه قام بحفظ كتب الحديث التسعة

الغريب فى الامر ان هذا الداعية لم يحدد جنسيته ولا مصادر علومه او شهاداته العلمية ولم يكتب اى معلومات تدل على شخصه على حسابه الخاص بتويتر.

وقام هذا السلفى بنشر بعض الفتاوى الغريبة على صفحته الشخصية منها تحريمه الخروج على الحاكم فى مملكة التوحيد “يحرم الطعن أو الدس أو التعرض أو الخروج على ولاة الأمر في مملكة التوحيد ويعد خروجا عن الدين وهيئة كبار العلماء للمملكة أيدت ذلك.”

كما اصدر فتوى اسماها “زواج العمل” يرى فيها بضرورة زواج الفتيات من زملائهن فى العمل خاصة العاملات فى المستشفيات منعا للاختلاط قائلا “يجوز للفتيات العاملات في المستشفيات وماشابه الزواج من زملائهن في العمل (زواج العمل)، وذلك تجنبا لحرمة الخلوة والاختلاط.

كما اباح للزوج الكذب على الزوجة فى الغزل بينما حرمة على المرأة “يستحب أن يقول الزوج لزوجته كلمات(حب ) لتعميق العلاقة بينهما، وأن لم يقصدها ويحرم على الزوجة أن تقولها إذا لم تقصدها لأن في ذلك خداع لزوجها..”

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق