زين يهدد باستخدام حقه الشرعي في شطب من يؤيد لائحة العامري

21

كتب أحمد هديب:

يدرس مجلس إدارة اللجنة الأوليمبية برئاسة المستشار خالد زين تفعيل حقه الشرعي في شطب الأندية أوالهيئات التي تؤيد لائحة النظام الأساسي التي أصدرها العامري فاروق وزير الرياضة، ويعتمد مجلس زين في رغبته علي الميثاق الأوليمبي الذي يمنحه حق “شطب” أي ناد من الجمعيات العمومية للاتحادات الأوليمبية حال مخالفته الميثاق.

ويستند مجلس الإدارة إلي أن نص الميثاق الأوليمبي يؤكد ضرورة من ينضم إلي اللجنة الأوليمبية الدولية يجب أن يحترم القوانين واللوائح والاتفاقات، فضلاً عن اللائحة الداخلية لأي لجنة أهلية يجب ألا تخالف الميثاق الأوليمبي واللوائح الدولية، وفي هذا الشأن ستستند اللجنة علي أن الأندية تؤيد لائحة بها عوار ومخالفة للدستور والقانون الحالي، وهو ما يعطيها الحق في شطبها من الجمعيات العمومية للإتحادات الأوليمبية كونهم لم يلتزموا بالميثاق الأوليمبي العالمي.

من جانبه وصف رئيس اللجنة الأوليمبية قرار العامري فاروق بإلغاء بندين من اللائحة الجديدة للأندية، وهما إرسال خطابات مسجلة بعلم الوصول إلي أعضاء الجمعية العمومية بالإضافة إلي شرط الـ 70 عاماً كحد أقصي، بصحة موقف اللجنة الأوليمبية ويؤكد تخبط وزير الرياضة وإحساسه بموقفه الضعيف أمام الأندية، وقال زين أن موقف اللجنة الأوليمبية من اللائحة لم يتغير لأنها غير متوافقة مع الميثاق الأوليمبي، مؤكداً علي أن هذه اللائحة باطلة لتعارضها مع الدستور المصري والقانون الحالي.

وأضاف زين أن العامري تصور أن حضوره لمقر اللجنة للمشاركة في الجلوس مع بعثة ألعاب البحر المتوسط بأن الأزمة بين الوزارة واللجنة انتهت، مؤكداً علي أن المشكلة لم تنتهِ بعد ولن تنتهي إلا بعد إلغاء اللائحة بأكملها، وأشار زين إلي أن وزير الرياضة حاول جمع بعض الأندية التي تعاني من الناحية المادية واستغلال احتياجاتهم لدعم أنديتهم وهو أمر مخالف للمواثيق الدولية.

وفي السياق نفسه أرسل مجلس إدارة نادي الزمالك خطاباً رسمياً للإتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا” عن طريق اتحاد الكرة يشكو فيه التدخل الحكومي في شئون الأندية من خلال اللائحة الجديدة.

وقد أكد صبري سراج أن النادي اتخذ هذا الإجراء بسبب تعنت وزارة الرياضة بتطبيق اللائحة الجديدة لذلك سلك الطرق الشرعية للحفاظ علي حقوقه مؤكداً أن الأمر تخطي حاجز مصلحة ناديه بعينه وإنما أصبحت الأمور تسير في اتجاه خاطئ لكافة الأندية المصرية وتعنت وزارة الرياضة يعرض الرياضة المصرية للعديد من المشاكل بسبب اختراق ميثاق اللجنة الأوليمبية الدولية المنظم لكافة الأندية والألعاب الرياضية مما يهدد بعدم اعتراف العالم كله بالرياضة المصرية.

كما كشف سراج قيام النادي بإرسال خطاب آخر للجنة الأوليمبية الدولية عن طريق اللجنة الأوليمبية المصرية يطلب فيه سرعة رد اللجنة الأوليمبية في الخطاب المرسل من اللجنة المصرية في وقت سابق بناءً علي طلب الأندية ويتضمن الشكوي من التدخل الحكومي أيضاً.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق