عريان نصيف يكتب :أمريگـــــا.. و«الريس متقال»!

16

نشرت الصفحة الرسمية للسفارة الأمريكية بالقاهرة مؤخرا – علي موقع «فيس بوك» الاجتماعي- فيديو مسجلا لأغنية الريس متقال «الفراولة.. بتاع الفراولة».

وسبق ذلك بيوم واحد قيام السيدة آن باترسون السفيرة الأمريكية بالقاهرة بزيارة قرية البضائع بمطار القاهرة الدولي لتدشين تصدير شحنة فراولة مصرية إلي الولايات المتحدة الأمريكية، وقيام سيادتها بتناول إحدي ثمار الفراولة المصرية المصدرة والاشادة بحلاوة مساغها، منوهة بأهمية اتجاه مصر لتصدير الفواكه.

والقضية ليست فكاهة وهزل، بل هي تعبير عن شأن من أخطر سياسات من يقومون – قسرا- بحكم مصر هذه الأيام.

فالولايات المتحدة الأمريكية- وفقا لمصالحها- تطالب الدول الفقيرة- كشرط بتقديم معوناتها المباشرة أو من خلال الصندوق والبنك الدوليين- باتباع ما يسمي سياسة «التصدير من أجل الاستيراد» بما يعني التوسع في زراعة المحاصيل التصديرية غير الاستراتيجية علي حساب المحاصيل الرئيسية الضرورية لغذاء الشعب وللصناعة الوطنية.

وترتب علي التزام حكام مصر في العقود الأربعة الأخيرة بتلك السياسة المدمرة أن انهارت زراعة القطن وصناعة الغزل والنسيج، وأن أصبحنا الدولة الأولي في معدلات استيرادنا للقمح.

وعندما ثار ملايين المصريين وضحي ألوف الشباب النبيل بحياتهم وعيونهم ودمائهم في ثورة 25 يناير الباسلة، كان هدفهم الرئيسي اسقاط سياسات التبعية بكل المترتبات السياسية والاقتصادية الكارثية علي الشعب، ولكن – لشديد الاسف- فمن يدعون أنهم يحكمون مصر بشرع الله، لا يحكمون إلا بشرع أمريكا ومخططاتها العدوانية.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق