بعد الفتنة الطائفية.. الگارت الأخير للإخوان

10

كتبت نجوي إبراهيم:

أدانت مؤسسة قضايا المرأة المصرية حادث الاعتداء الاجرامي الذي حدث لمواطنين مصريين في زاوية أبو مسلم بمحافظة الجيزة لمجرد انهم علي المذهب الشيعي وكان الاعتداء من قبل مجموعة ما بين افراد تابعين للتيار السلفي وجماعة الإخوان المسلمين.. وأكدت المؤسسة في بيان لها ان هذه الحادثة لم تكن الاولي ولن تكون الاخيرة طالما التمييز الديني والاضطهاد ضد الأقليات الدينية مباح ومشجع ومرحب به من قبل الدولة والمجتمع وهو ما ينذر بعواقب وخيمة.. وطالب البيان وزارة الداخلية والنيابة العامة التحرك بأقصي سرعة للقبض علي الجناة الذين تم عرضهم بوسائل الاعلام صوتا وصورة وتقديهم للمحاكمة حتي نحافظ علي ما تبقي من هيبة الدولة والعمل علي إقرار النظام العام واعلاء سيادة القانون.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق