المنوفية : صيادلة التأمين الصحي بشبين الگوم يستغيثون برئيس الهيئة

35

كتب عادل شحتينو:

كمية كبيرة من أدوية السرطان وزرع الاعضاء غالية الثمن تمت سرقتها من صيدلية عيادة أبو بكر الصديق للتأمين الصحي فرع المنوفية _المنطقة الاولي بشبين الكوم قدرها الصيادلة مبدئيا بأكثر من نصف مليون جنيه. تم تحرير المحضر رقم 9628 لسنة 2013 جنح قسم شبين الكوم بتاريخ 2013/6/22. كشف المحضر عن خلافات واتهامات متبادلة بين مدير الشئون المالية والادارية وصيادلة العيادة في تحمل مسئولية السرقة.

وقدأمرت نيابة شبين الكوم بسؤال الاطباء المختصين بمفاتيح الصيدلية وطلب تحريات المباحث حول الواقعة وظروفها وملابسا تها وتكليف مدير التأمين الصحي بالمنوفية بتشكيل لجنة ثلاثية لجرد الادوية بالصيدلية لبيان المسروقات وتقدير قيمتها ونوعها وإعداد تقرير مفصل بذلك..

ارسل صيادلة العيادة استغاثة عاجلة لرئيس هيئة التأمين الصحي يشكون فيها بطء التحقيقات وتخبط الادارة في حل الموقف حيث إن النيابة لم تبدأ تحقيقاتها رغم مرور شهر علي الواقعة كما لا توجد ثمة اجراءات تقوم بها أجهزة البحث الجنائي للوصول لمرتكبي الحادث وطالب الصيادلة بفتح تحقيق فوري في الاحداث مع كل المسئولين وعلي رأسهم مدير عام الفرع وكشفوا أن الصيدلية كانت غير مؤمنة بالقدر الكافي ولقد سبق أن طالبوا ولاكثر من 6 مرات بتأمين الصيدلية ولم يستجب لهم أحد كما انتقد الصيادلة عدم تنفيذ قرار وزير الصحة رقم 496 لسنة 2012 بعدم مسئولية الصيادلة عن العهدة وتسليم العهدة الموجودة بالصيدلية لشاغلي الوظائف الادارية والكتابية وتفرغ الصيادلة للقيام بدورهم المهني ومراقبة عهدة الدواء.

وأشار الصيادلة إلي أن تأخير التحقيقات تسبب في سوء حالتهم النفسية ولاسرهم وأصبحوا غير قادرين علي العمل في ظل الشائعات التي تحاصرهم وأكدوا أن الادوية المسروقة بطيئة التداول بالسوق ومثبت بمعظمها رقم التشغيلة ولو توافرت الارادة لاجهزة البحث فمن السهولة ضبطها .

وكشف الصيادلة أن عيادة ابوبكر الصديق هي الوحيدة بالممحافظة التي تباشر مرضي الاورام وزراعة الاعضاء وحجم التردد عليها كبير وبعد الواقعة يلمسون معاناة هؤلاء المرصي نظرا لنقص كثير من الادوية وتاثر مخزون هذه الادوية بالصيدلية.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق