سوهاج : المواطنون: خرجنا ضد الإرهاب ودفاعا عن الدولة المصرية

26

كتب ابراهيم عبد الرؤوف:

خرج جميع طوائف الشعب المصري الي ميادين الجمهورية لتفويض الجيش والشرطة للتصدي للإرهاب، وقد شاركت محافظة سوهاج بأعداد لم يسبق لها مثيل فقد خرجت في أكثر من مركز ومدينة وكان الحشد الاكبر بمدينة رائد التنوير رفاعة الطهطاوي وتلاها المحافظة وجرجا والبلينا، ويبقي هنا السؤال لماذا خرج هذا الشعب ضد الارهاب وثقته في قواته المسلحة وشرطته المدنية وكان لجريدة الاهالي جولة في الشارع السوهاجي والتي إلتقت مع الموطن حسن عباس الكومي وسألته لماذا خرجت لتفويض الجيش الممثل في السيسي فرد قائلا : السيسي ده راجل فكرنا بعبد الناصر وأنا أمي مبعرفش أقر ولا اكتب زي كتير من الناس بس إحنا فاهمين إن اللي بيضحي بالشباب علشان كرسي يبقي ده إراهابي والدين مقلش كده إحنا سمعنا في الجامع ان سيدنا عمر قال خير ليا أن أعزل كل ساعه والي احسن ما يتظلم راجل في يوم.

وأضاف كمال عياد من مركز طهطا يااااه تسألني عن الارهاب وليه انا فوضت السيسي فوضته علشان ميحصلش فتنه بينا وبين المسلمين إحنا طول عمرنا إخوات وأحباب والباب مفتوح قدام الباب يجو هما يقولو علينا كفار بالذمه صدقني ده ارهاب أما محمد حسن عسكر يا خال أنا طالب في كلية الهندسة ومعي منهم طلبه كتير دول بيبسو أفكار بتكره الاخ في اخوه والابن في أبوه دول معتبرنا غنايم ليهم يعني إيه رئيس إتعزل تموت قباله ألوف هما بيقولو لهدم الكعبه أهون علي الله من عزل مرسي هو ميين مرسي ولا هو الهدف بقائهم هما يخدوو كل حاجه ليهم ويموت الشعب أنا مش حقولك أزمة بنزين وسولار الموضوع اكبر من كده بكتير ده موضوع امة بضيع وعمرنا ما حنبقي تابعين المصري طول عمره راسه في السما أيوه انا فوضت السيسي بس مش كشخص أنا فوضت جيشي علشان هو الذي حيحمي بيتي والناس دي مش كانوا بيهدموا الاضرحة بحجة ان ده كفر دلوقتي هما محتميين ليه في رابعة العدوية وبيقدموا شبابنا ضحيه وهما القيادات جوه مستخبيه إللي ما سمعنا عن ابن قياده اخوانيه اصيب ولا حتي إتجرح بس الغلابه والمصدقين ان الاخوان بيدافعوا عن الدين طيب لو دفاع عن الدين انت احسن يا مرشد من النبي لما كان بيقود المعركه بنفسه وبدون حراسة».

اما الدكتور احمد حسين ده فكر ارهابي متطرف ينم عن تركيبة فكرية تتتمسك بالظاهر المستتر لمصالحها اما جوهر العقيدة والقضية العامة لا يهم المهم الجماعة وبقائها وليس الوطن مصالحه العليا فلهذا فوضنا الجيش والشرطه ليس لقتل الاخوان او المصدقين بفكرهم وأكاذيبهم لكن لحمايه امن هذا البلد. وأضاف الحاج البدري التعلب أنا رجل اعمال ما اطالب به هو الاستقرار فانا مسئول عن كثير من الاسر بالتبعيه وهم من يعملون معي في إدارة تجارتي فكيف يكون الحال في ظل الارهاب المستمر بلا مبرر او عقل يقبل هذا هما عايزييين ايه خلاص مصر بلدنا رجعت لولادها وولادها مش حيفرطو فيها علشان كده احنا وراء السيسي والجيش والشرطه إحنا شعب رجاله احرار مش عبيد عند حد وما يفعله الاخوان ده هو عبادة فرد يعني ايه المرشد وأعوانه يقولو مش سابيين رابعه الا لما مرسي يرجع الناس دي عمياء مش شايفه الملايين اللي في الشارع اللي نزلهااااااا سوء الاداره والتمكين يعني احنا نخلصا من مبارك يطلعلنا مرسي».

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق