«كمال أبو عيطة» يسعي بقوة لإعادة تشغيل الشركات والمصانع المتوقفة .. و«سمنود للوبريات» نموذجا

10

كتبت هبة صلاح:

أعلن كمال أبو عيطة – وزير القوي العاملة والهجرة ، أن الحكومة في سبيلها إلي إنهاء مشاكل عدد من المصانع المتوقفة عن العمل لأسباب اقتصادية بعد أن يتم حصرها وترتيبها طبقًا لأولويات العمل بمشاركة أصحاب هذه المصانع وعمالها وبمشاركة اتحاد الصناعات المصرية بما يحافظ علي أموال الصندوق من جهة ودعم الاقتصاد من جهة أخري.. جاء ذلك في بيان صادر عن الوزارة ، الخاص بنتائج اجتماع الوزير ، بمجلس إدارة صندوق إعانات الطوارئ للعمال لبحث آليات تطوير العمل بالصندوق في ضوء الاختصاصات المنوطة بآلياته.. وبحث “أبو عيطة” خلال الاجتماع كذلك كيفية إيجاد آليات غير تقليدية لمساهمة الصندوق في إعادة تشغيل الشركات والمصانع المتوقفة والتي تحتاج إلي دعم مالي قد يكون أقل من إجمالي الإعانات التي صرفت في صورة أجور من أجل إعادة تشغيلها مرة أخري.

وفي السياق ذاته التقي “ابو عيطة ” بممثلي عمال شركة سمنود للوبريات من أجل بحث جميع المشاكل التي تواجه عمال الشركة ومستقبل العمل والإنتاج بها.. واكد “ابو عيطة ” أن الوزارة لن تألوا جهدًا من أجل الوقوف بجانب هذه الصروح الصناعية الكبري وأنه سيمضي قدمًا نحو دراسة كيفية تطوير تلك الشركات وإعادة ضخ إنتاجها من جديد دعمًا للاقتصاد المصري.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق