المنوفية: المطالبة بالتحقيق في وقائع إهمال بمستشفي المخ والأعصاب بميت خلف

29

كتب عادل شحتينو :

(وشهد شاهد من أهلها) هو عنوان عدة استغاثات كان قد تقدم بها محمد مسعد أبو عجيزة فني تمريض بمستشفي جراحة المخ والأعصاب بميت خلف مركز شبين الكوم لوكيلة وزارة الصحة بالمنوفية كاشفا عن وقائع إهمال جسيم طالت بعض أطباء المستشفي من واقع دفتر أحوال المرضي الذين ساقتهم أقدارهم لهذا المستشفي ليتحولوا الي ضحايا! الحالة الأ ولي :للمريض عماد محمد محروس فاضل من قرية المصيلحة مركزشبين الكوم الذي دخل المستشفي في شهر يونية الماضي قسم عظام رجال (مجاني) شاكيا من آلام بالظهر وأجريت له عملية غضروف قطني الا أنه بعد العملية أصبح غير قادر علي الحركة تماما ويعاني من آلام شديدة بالساق والظهر وعلي أثرها قام المريض بتقديم شكوي لنيابة شبين الكوم قيدت بالمحضر46-149 في 7/17/ 2013شاكيا فشل العملية التي أجريت له متهما الاطباء بالاهمال مشيرا إلي أن الاطباء أكدوا حاجته لعملية جديدة تتكلف مابين 6000 و20000 جنيه وهو لا يعمل ولا يستطيع تدبير هذه التكاليف وهو حتي الأن رهن الاحتجاز بالمستشفي أما الحالة الثانية للمريض مرزوق عبد الهادي متولي (قسم عظام) وكان التشخيص قطع وكسر بأصبع الإبهام وبعد إجراء عملية له يشكو المريض من عدم قدرته علي تحريك باقي أصابع يده أما الحالة الثالثة:فكانت للمريضين حسام ماهر الملا وأسامة مسعد إبراهيم اللذين دخلا المستشفي يوم الاحد 2013/7/28 يشكوان من نزيف والذي أستمر من الساعة الثالثة بعد منتصف الليل وتم استلام الحالة في التاسعة صباحا لعدم وجود طبيب أو ممرض يتعامل مع الحالة في ظل انقطاع الكهرباء وقد أثار هذا الموقف غضب واستياء المرضي الموجودين ومرافقيهم فقاموا بالاعتصام أمام مكتب مدير المستشفي للاحتجاج علي الإهمال الحادث بالمستشفي من الادارة والاطباء وقاموا برفع لافتات تدين الفوضي والإهمال والمعاناة ورفضوا تناول العلاج وأصروا علي حضور وكيلة وزارة الصحة للوقوف علي شكاواهم والعمل علي حلها وقد تم إبلاغ شرطة المستشفي وفي الثانية عشرة ظهرا حضرت وكيلة الوزارة وتعهدت للمرضي بتحسين الرعاية والاهتمام مقابل فض الاعتصام ويكشف محمد أبو عجيزة عن وجود شكوي من صدأ بعض الالات الطبية بالمستشفي ويحذر من تعرض المستشفي لخطر أنتشار العدوي لعد م انضباط نوبتجية التعقيم ! المثير للدهشة أن محمد مسعد أبو عجيزة لم يأسف لما حدث له بعد رفع شكواه لوكيلة وزارة الصحة بشبين الكوم فقد تم توقيع الجزاء عليه من قبل مدير المستشفي ورفع اسمه من النوبتجية (لخطورته علي المستشفي) لحين انتهاء التحقيقات.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق