بعد مقتل جنود رفح سياسيون يؤكدون:ما يحدث في سيناء حرب شرسة وعلينا مواجهة الإرهاب

6

كتب رضا النصيري:

أكد عمرو موسي المرشح السابق لرئاسة الجمهورية علي أن مصر تخوض حربا شرسة ومفتوحة ضد الإرهاب في سيناء تحاول أن تفقد الدولة هيبتها وسيادتها في المنطقة، ومقتل الجنود المصريين في رفح شمال سيناء أكبر دليل علي ذلك.. وطالب «موسي» بضرورة التكاتف والوقوف بجوار قواتنا المسلحة لتخطي هذه المحنة واصفا تلك الواقعة بالافتراء علي الشعب وحياة المصريين.. بينما أكد د. عمرو حمزاوي استاذ العلوم السياسية والبرلماني السابق علي أننا نعيش انهيار سيادة القانون خاصة بعد ما حذر أكثر من مرة من العنف المدبر من الإرهابيين دون محاكمة خلال الفترة الماضية وهو ما شجع علي مزيد من العنف والأعمال الإجرامية.. أما «حمدين صباحي» المرشح السابق لرئاسة الجمهورية ذكر أن مقتل جنودنا في رفح بيد الإرهاب هو عمل منظم لا دين له ولا خلق ولا انتماء للوطن مشيرا إلي أن الإرهاب في سيناء والوادي واحد ومصر الواحدة ستهزم الإرهاب.

وأوضح أن الهجوم الغادر علي جنود رفح يثبت أن جماعات الإرهاب تتحد جميعا في مواجهة الدولة الوطنية وهو ما يعني أن معركتنا ضد الإرهاب مستمرة وسننتصر.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق