كفر الشيخ: تسرب غاز الگلور القاتل

14

كتب منتصر النجار:

تم افتتاح محطة تنقية مياه الشرب بمطوبس بمحافظة كفرالشيخ عام 2008 بتكلفة 385 مليون جنيه وبدأت تعمل بكامل طاقتها وانتاج 43/86 ألف متر مكعب يوميا.

ولكن وبعد مرور عامين من الافتتاح تكشف أن المواتير صيني ومعطلة وأكلها الصدأ وبعض المكن به عيوب فنية وغير صالح للتشغيل مثل وحدة غاز الكلور بالمحطة التي أضرت ضررا كبيرا بقاطني منطقة جسر البحر.

يقول محمد محمد ناصف صاحب ورشة «إن جميع سكان المنطقة يعيشون مأسأة بسبب تسريب غاز الكلور القاتل (السام) من وحدة تشغيل الكلور الخاص بتنقية مياه الشرب» وأشار إلي أنهم يقومون بوضع اسطوانات الغاز خارج وحدة التشغيل مما أدي الي انتشار الغاز بالمنطقة وأصاب الأطفال بأمراض عديدة منها الالتهاب السحائي وأمراض الصدر وضيق في التنفس نتيجة الروائح الكريهة المتسربة من وحدة غاز الكلور وأكد أنه تقدم هو وأهالي المنطقة بشكاوي عديدة الي جميع مسئولي المحافظة دون جدوي.

ويؤكد كل من عبد اللطيف عطية وأيمن ندا ويسري عمر وزكريا عبدالقادر وشكري عبد الفتاح وخالد عمر (فلاحين ) وأراضيهم تقع خلف المحطة بأنهم قاموا بتحرير محاضر بمركز شرطة مطوبس يتهمون فيها المسئولين بمحطة مياه الشرب باتلاف محصول الارز واحتراق الزراعات بسبب تطاير غاز الكلور من وحدة التشغيل المعطلة والتي أكل الصدأ محولاتها وأشاروا بان مايقرب من 20 فدانا من الارز أصابه الشلل والاحتراق والتلف نتيجة صرف مخلفات المحطة من الشبة والكلور بمصرف زراعي عزبة سلام بمطوبس وان معاينات الزراعة أكدت ان نسبة الاصابة حوالي 75% تلف. وناشدوا رئيس الجمهورية ورئيس مجلس الوزراء ووزراء الزراعة والبيئة والتنمية المحلية والاسكان والري والمستشار محافظ كفر الشيخ بارسال لجان لتقصي حقائق للوقوف علي المشكلة وحلها.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق