أسيوط: تشكيل إرهابي باسم جديد بالمحافظة

22

بعد حملة القبض علي رموز التيار الجهادي وجماعة الإخوان ظهرت مجموعة من أنصار المعزول والجهاديين السابقين باسم «أنصار الدين» التي تم تدشينها والإعلان عنها في 17 من شهر أغسطس الماضي معلنة أنها حركة دعوية مستقلة لا تتبع تنظيما أو مؤسسة وتدعو إلي محاربة الديمقراطية بكل صورها من انتخابات ودستور وعلي الرغم من حداثة تكوينها أنها استطاعت خلال أسبوعين استقطاب عدد كبير من شباب محافظة أسيوط من القري والمدن بواسطة أعضاء الجماعات الإسلامية وأعضاء الإخوان بالقري والمراكز تحت مسمي حماية الدين وذلك بعد عقد عناصرها اجتماعا في مسجد عمر مكرم وأثناء الاجتماع حثوا الشباب علي الانتقام من الشرطة والجيش بسبب فض اعتصامي رابعة ومسجد الفتح بالقاهرة مستظلين الدين للتأثير علي الشباب وبكل الطرق عن طريق الدين والمال وتقود حاليا الخلايا الإرهابية بأسيوط حربا شرسة ضد أي شيخ أو إمام أو رجل دين بالمحافظة.

والجدير بالذكر أن خلايا أنصار الدين لهم مجلس شوري يضم ثلاث أمراء مسئولين عن قيادتها وتوجيه عناصرها بأسيوط وظهرت هذه الخلايا في المظاهرات الأخيرة بالمحافظ.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق