أسيوط: انتشار لحوم مجهولة المصدر

146

أصبحت أسيوط وشوارعها مصدرا للأمراض من انتشار بيع الأطعمة بالسرادقات والمحلات وعلي العربات حيث تقوم ببيع اللحوم مجهولة المصدر ومقطوع بفسادها وعدم صلاحيتها للاستهلاك الآدمي.

ويقول جمال عويس أمين التجمع بأسيوط إن انتشار الباعة الجائلين بشوارع مدينة أبوتيج ظاهرة سلبية حيث يتم بيعه بمعرفتهم للمواطنين للحوم فاسدة ومصنعة وأنواع من الجبن مجهولة المصدر منتهية صلاحيتها وهذا له تأثير علي صحة المواطنين بدون رقابة من إدارة التموين بمركز أبوتيج.

ويضيف ظريف جدعون الأمين العام المساعد لحزب التجمع بأسيوط أن جميع ما يتم بيعه في الميادين وشوارع أسيوط والمحلات التي تبيع منتجات أخري منتهية الصلاحية فأين الرقابة من التموين علي الأسواق وضبط المتلاعبين بالسلع التي لها تأثير بالسلب علي المواطنين الغلابة.

وأشار المواطن إسماعيل عبدالجواد قائلا اشتريت من أحد المحلات اللحوم المصنعة وبعد أن تم أكلها انتقل جميع أفراد الأسرة إلي المستشفي لولا العناية الإلهية لكانت حدثت كارثة.

وتدخل أحمد العماري المحامي أمين لجنة مركز أسيوط بحزب التجمع بأسيوط قائلا وجود مثل هذه السلبيات المهلكة التي تؤثر تأثيرا جذريا علي المجتمع وصحته وسلامته أمر مشين وأطالب بتشديد الرقابة علي الأسواق والميادين في جميع مدن وقري المحافظة حتي يتم القضاء علي هذه الظاهرة.

وصرح مسئول الرقابة بمديرية تموين أسيوط أن حملة تموينية من مديرية تموين أسيوط ضبطت كميات كبيرة من اللحوم الفاسدة ومجهولة المصدر وغير صالحة للاستهلاك الآدمي وليس مدون عليها أي بيانات إنتاج أو صلاحية وتم ضبط كميات كبيرة من دواجن البانيه ولحوم مصنعة ولنشون وكميات كبيرة من الجبن منتهية الصلاحية وغير صالحة للاستهلاك الآدمي، وأوصي بضرورة تشديد الرقابة علي الأسواق في مدن المحافظة.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق