شبح غانا يطارد الأهلي أمام أورلاندو

16

حدد مسئولو نادي اورلاندو بيراتس الجنوب إفريقي يوم 2 نوفمبر المقبل لمواجهة الأهلي في ذهاب نهائي دوري أبطال إفريقيا، علي أن يكون لقاء العودة بالقاهرة أحد أيام 8 أو 9 أو 10 من نفس الشهر.

ويحاول محمد يوسف المدير الفني للأهلي، التخلص من شبح الهزيمة القاسية لمنتخب مصر من المنتخب الغاني بسداسية مقابل هدف الذي يسيطر علي أجواء معسكر لاعبي الأهلي ويصيب بعض لاعبي الاهلي الذين كانوا يشاركون مع المنتخب المصري امام غانا بالاحباط، وهو ما ظهر علي اداء لاعبي الاهلي خلال مباراة القطن الكاميروني الاخيرة.

وكان الاهلي قد تأهل الي المباراة النهائية بعدما فاز علي فريق القطن الكاميروني بركلات الترجيح بنتيجة 7 / 6 بعد تعادله في مباراة الذهاب في جاروا بالكاميرون بهدف لكل فريق ثم التعادل بنفس النتيجة في مباراة العودة بالجونة الأحد الماضي، بينما تأهل اورلاندو للنهائي بعد تعادله مع الترجي التونسي سلبيا بجنوب افريقيا في ذهاب الدور نصف النهائي، ثم تعادله مع الترجي بتونس في لقاء العودة بهدف لكل فريق وهو ما يؤهل اورلاندو للوصول للنهائي.

والتقي الأهلي مع اورلاندو بطل جنوب إفريقيا مرتين خلال دوري المجموعات بالبطولة الحالية حيث خسر الإهلي في المباراة الاولي بالجونة بثلاثة اهداف نظيفة في مفاجأة من العيار الثقيل لم يكن يتوقعها أكثر المتشائمين، ثم عاد وتعادل معه سلبيا في المباراة الثانية بجنوب افريقيا.

ويعكف الجهاز الفني للاهلي علي علاج الثغرات الموجود بين دفاع الاهلي والتي تكمن في المساحات الخالية بين ظهيري الجنب والمساكين، بالاضافة الي تأخر ظهيري الجنب في تنفيذ التغطية العكسية وهو ما يسبب في تسجيل اهداف في مرمي الاهلي عن طريق اي كرة عرضية بسهولة.

كما سيحاول الجهاز الفني الدفع برامي ربيعة في مركز المساك لمواجهة سرعات مهاجمي اورلاندو علي حساب وائل جمعة الذي يتسم اداؤه بالبطء الشديد نظرا لعامل السن، علي ان يعود حسام عاشور الي خط الوسط من جديد، وهو ما وضح خلال التدريبات الاخيرة للفريق.

التعليقات متوقفه