الفيوم: مازال الإخوان ينتقمون من موظفى المحافظة

26

كتب حسن أحمد:

مازالت الفيوم تعانى من سيطرة الإخوان المسلمين على المصالح الحكومية ومحاولة معاقبة الموظفين المعارضين لها وخاصة إذا كانوا ينتمون لحزب التجمع بعد تأكيد الحكم لصالح حل جماعة الإخوان المسلمين فى القضية التى رفعها حزب التجمع ضد هذه الجماعة.. ففى مديرية التنظيم والإدارة تم مجازاة الزميل كمال محمد مطر عضو حزب التجمع بخصم أكثر من شهر ونصف من راتبه خلال أسبوع واحد.

والغريب أن التقارير تعد بمعرفة أحد موظفى الإخوان والمحال إلى المعاش منذ فترة والذى يدير المديرية من مكتب وكيلها بل وصل الأمر إلى نقل كمال من مكتبه إلى مكتب آخر رئيسه إخوانى زيادة فى الاضطهاد.. هذا خلاف قيام بعض الموجهين باضطهاد المعلمين المعارضين للإخوان وأيضا داخل مديرية الصحة الحرب على أشدها ضد المعارضين من قبل الأطباء أو الكومسيون الطبى الخاص بالمستشفى العام حيث تم تحويل د. مها الزغبى من جامعة الأزهر ببنى سويف إلى القومسيون الطبى بمستشفى الفيوم العام نظرا لما تعانيه من آلام الحمل وخاصة أنها تعانى من مرض السكر ومن الاسم عرفت بأنها شقيقة نصر الزغبى عضو مجلس الشعب السابق والمنتمى للتيار الشعبى فتم رفض إجازاتها المرضية وإرسال تقرير طبى للجامعة يفيد بتمارضها.. هذا خلاف رفض إعطاء تقارير طبية للمصابين نتيجة اعتداءات الإخوان عليهم خاصة فى الفترات التى يكون فيها الطبيب المسئول ينتمى لهذه الجماعة المحظورة.

التعليقات متوقفه