الأهلى يربك حسابات التليفزيون

17

كتب عماد يوسف:

كما انفردت «الأهالي» الأسبوع الماضى تحت عنوان هل اشترى التليفزيون المصرى «الترماى الكروي» حيث إن الأهلى أكد إصراره على بيع مبارياته بشكل فردى لتحقيق مقابل مادى أعلى من البيع الجماعى مع الأندية وإعطاء حق الإذاعة الأرضية للتليفزيون.. مما أربك حسابات شراء التليفزيون للدورى المصرى بعقد مقابل 70 مليون جنيه.

ولكن هناك مشكلة أخرى أربكت حسابات الموقف داخل مبنى ماسبيرو بعد قرار «الفيفا» الاتحاد الدولى لكرة القدم بإلزام التليفزيون بدفع غرامة 2 مليون دولار بسبب إذاعته مباراة غانا ومصر فى ذهاب المرحلة الأخيرة من التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس العالم بالبرازيل. مما أثار غضب وزيرة الإعلام درية شرف الدين التى تبحث عن  المتسبب فى هذه الإذاعة.. حيث إن عصام الأمير رئيس مجلس أمناء اتحاد الإذاعة والتليفزيون قد أكد لها أن قناة الجزيرة صاحبة الحق الحصرى لن تستطيع أن تفعل شيئا بسبب موقفها السياسى المعاكس لمصر.. وهو ما ليس للفيفا شأن فيه.

مشكلة الغرامة هذه إلى جانب مشكلة عدم اكتمال عقد البث الفضائى بسبب إصرار الأهلى على البيع الفردى وتبعه بعض الأندية الإسماعيلى والحرس ووادى دجلة وضعت مسئولى التليفزيون فى موقف لا يحسدون عليه.

التعليقات متوقفه