أحزاب التجمع والمؤتمر والغد لن تشارك فى قائمة الجنزوري

107

 أعلنت أحزاب التجمع والمؤتمر والغد عدم مشاركتها فى القائمة التى يعدها د. كمال الجنزوري، وأكدت استمرارها فى التنسيق مع الجبهة المصرية على المقاعد الفردية.

وكانت الجبهة المصرية قد اتخذت قرارا بالانضمام للقائمة التى يعدها د. الجنزوري، إلا أن الغموض الذى يحيط بهذه القائمة، فيما يتعلق بمكوناتها الحزبية وشخصياتها المستقلة، فضلا عن عدم وجود لجنة لإعداد هذه القائمة، قد دفع الأحزاب الثلاثة إلى إعلان الاعتذار عن عدم المشاركة من خلال ائتلاف الجبهة المصرية، مع تأكيد هذه الأحزاب على الاستمرار فى التنسيق على المقاعد الفردية.

من جانبه قال مجدى شرابية الأمين العام لحزب التجمع إن الجنزورى أكد أن الجبهة بكل أحزابها ستحصل على 20 مقعدا فقط وهو عدد قليل ولابد من رفضه كما أعلن “شرابية” عن دخول التجمع فى تحالف مع أحزاب المؤتمر والغد المنسحبة من القائمة، فى حين أكد نبيل زكى المتحدث الرسمى لحزب التجمع أن الحزب مستمر فى تحالفه مع الجبهة المصرية وأنه انسحب فقط من قائمة الجنزورى بسبب عدم وجود ضمانات لاعتماد قوائم الحزب وعدم معرفة شركائنا وبذلك حسب وصفه “نحن فى المجهول” وأضاف أن التجمع اقترح تشكيل لجنة مكونة من ممثل لكل حزب للموافقة على القائمة النهائية لكنه لم يستجب للطلب.

من ناحية أخرى علمت “الأهالي” أن الجبهة المصرية مساء أمس الأول عقب انسحاب التجمع والمؤتمر والغد من قائمة الجنزورى اجتمعت لتقديم قائمة الجنزورى دون دعوة الأحزاب المنسحبة، فى حين نفى عصام شيحة عضو الهيئة العليا للوفد ما أشيع حول وعد الجنزورى لحزب الوفد بـ 30 مقعدا فى البرلمان القادم حسب ما تردد مؤخرا.

التعليقات متوقفه