نائب رئيس حزب التجمع في  شبين القناطر  يدعو للتوحد خلف الدولة للتصدي للإرهاب

39

كتب أحمد اسماعيل نصر:

عقدت أمانة حزب التجمع بشبين القناطر قليوبية مؤتمرا جماهيريا بعنوان ( معا ضد الارهاب ) الخميس الماضي بحضور عاطف مغاوري نائب رئيس الحزب ومحمود جابر الكاتب والباحث بمركز يافا – القاهرة ومركز التوثيق العربي بيروت والصحفي محمد هزاع واعضاء امانة الحزب وعدد كبير من اهالي المركز ,  تحدث الشيخ احمد عودة احد رجال الازهر الشريف عن كيفية ظهور الارهاب وكيفية خداع الشباب للانضمام الي الفكر التكفيري مؤكدا براءة الاسلام من هذه الفئة الضالة التي تحرف القرآن بما يخدم اهدافها وانهم يتبعون خطوات الشيطان, وقال محمد هزاع أن جماعة الإخوان ممولة من الخارج وتعمل لخدمة اجندة دولية .

فيما اكد عاطف مغاوري اهمية التوحد خلف الدولة لمواجهة الارهاب مؤكدا ان مايشهده العالم العربي مؤامرة من اطراف خارجية بهدف تفتيت المنطقة واثارة الحروب والنزاعات لاضعاف الدول العربية, ونوه إلي ان العرب مطالبون بتوحيد الجهود مثلما حدث في خمسينيات القرن الماضي عندما اعلنت اذاعة سوريا من دمشق هنا القاهرة وهاجم العراقيون القوات الانجليزية في العراق لاشتراكها في العدون الثلاثي علي مصر, وتطرق مغاوري في كلمته الي العديد من المواضيع المهمة ومنها انتقاده لمظاهرات الاخوان في الجامعة وقال انه تخريب متعمد لاجهزة الدولة وهذا لا يتفق مع الاسلام ولا مع الدستور حيث قال اننا في السبعينيات كنا نتظاهر دون ان ندمر او نحرق او نخرب في الجامعة لانها ملك لنا جميعا وكانت مظاهرتنا سلمية وبعيدة عن اماكن الدراسة.

وتحدث نائب رئيس الحزب عن مظاهرات الجمعة القادم ودعوة رفع المصاحف وقال انها تذكرنا بما حدث في موقعة صفين ورفع رجال معاوية للمصاحف مما ترتب عليها مقتل علي بن ابي طالب وظهور الخوارج.

وفي نهاية حديثه دعا مغاوري الحضور بالوقوف  بكل قوة لمنع الاخوان واعوانهم من الخروج من قراهم يوم 28 نوفمبر القادم.

وتحدث محمود جابر عن خطر الارهاب علي الدولة المصرية لانه يحاول تفتيت الوطن والعودة بالدولة الي عصر الجاهلية والفوضي، وان من بين أهداف الارهابيين كسر الشرطة والجيش ليتمكنوا من السيطرة علي الدولة وتحويل مصر الي عراق جديد يسودها القتل والدم.

هذا وقام عطا خليل امين تجمع شبين القناطر بأعلان مبادرة الحزب بشبين يدعو فيها كافة الاحزاب والقوي الشعبية لتكوين ائتلاف ابناء شبين القناطر لمحاربة الفساد بجميع أشكاله السياسية و الإجتماعية، وتنمية الوعي السياسي و الثقافي لأبناء مركز شبين القناطر. واتخاذ موقف موحد من الأحداث الراهنة، ومساعدة الأهالي في حل المشاكل التي تعترضهم، وتفعيل دور الرقابة الشعبية لضمان حصول كل مواطن علي حقه، وتفعيل دور الشباب و إعطائهم الفرصة في المشاركة المجتمعية و السياسية.

علي أن يعقد أول اجتماع لهذا الإئتلاف يوم غدا الخميس 27 نوفمبر و ذلك بمقر حزب التجمع بقرية كفر طحا الساعة 7 مساء.لتشكيل لجان العمل المطلوبة و وضع تصور لضمان تحقيق هذه الأهداف.

التعليقات متوقفه