توقعات  بالتحقيق فى تخفيضات “الترخيص الموحد”

127

3.3 مليار جنيه لرخصتى الدولى بدلا من 7.2 مليار

علمت “الأهالى” أن الرئيس عبد الفتاح السيسى، طلب الإطلاع شخصيا على ملف “الترخيص الموحد للاتصالات” الذى يتضمن منح الشركة المصرية للاتصالات مملوك أسهمها للدولة بنسبة 80 % للدولة الرخصة الرابعة للمحمول.

من المتوقع أن يكون لتدخل الرئيس السيسى علاقة بالمعلومات التى تشير إلى أن “بيت الخبرة” الذى قام بإعداد الدراسة الخاصة بتسعير الترخيص الموحد قد قدر سعر رخصة “الاتصالات الدولية” بقيمة 3.9 مليار جنيه لشركة فودافون مصر، و 3.3 مليار جنيه لصالح موبينيل، بإجمالى 7.2 مليار جنيه، إلا أن الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات الذى يرأس مجلس إدارته وزير الاتصالات عاطف حلمى، تجاهل تلك الدراسة، وطلب مقابل ترخيص بوابة الدولى لفودافون 1.8 مليار جنيه، ولموبينيل 1.5 مليار جنيه ( بإجمالى 3.3 مليار جنيه)، مما قد يتسبب فى ضياع نحو 3.9 مليار جنيه على خزانة الدولة. يتوقع المراقبون أن يحيل الرئيس الموضوع للجنة خاصة للتحقيق فى تلك المعلومات، وأسباب تجاهل توصيات بيت الخبرة، وطرح الرخص بتلك الأسعار.

التعليقات متوقفه