سوهاج: مستشفيات التأمين الصحى تشخيص خاطئ ومعاملة سيئة

15

كتب إبراهيم عبدالرؤوف

رغم كل ما تبذله الدولة من جهود للنهوض بالمستوي الصحة الجيد لكن هيئة التأمين الصحي بسوهاج تعامل المواطنين أسوأ المعاملة ولا تنظر إلي ما يتحمله المواطن من اشاعات وتحاليل حيث يكتفي الطبيب بتشخيصه النظري للمريض دون الفحص بالأجهزة أو الكشف علي المريض علاوة علي معاملة الموظفين والممرضين السيئة للمرضي .

يقول رفعت قاسم: التأمين الصحي عقد بين الدولة وبيننا فأجورهم تؤخذ من مرتباتنا أثناء تواجدنا بالوظيفة ومن حقنا عندما نصل إلي سن المعاش أن تراعي الدولة ظروفنا وتوفر لنا العلاج الصحيح فقد توجهت إلي التأمين الصحي بسوهاج وبعد طول انتظار لعرضي علي الطبيب والمعاملة السيئة من الموظفين والممرضين الطبيب لم يفحصني فحصا جيدا ووصف لي العلاج نظريا ولولا كان معي أشاعات ومناظير وفحوص خارجية لكان ضاع ذراعي لأن الطبيب أخبرني بأن الأوتار مقطوعة مع أن الحقيقة أن كل ما كان لديه هو التهابات والمناظير والتحاليل التي أجريتها أثبتت عكس ما يقوله الطبيب وقمت بتقديم شكوي إلي رؤسائه وحتى الآن لم يحققوا معه ولم يتخذوا أي إجراء ضده ولم يحاولوا تحسين الخدمة.

أما م.ع.ح قال : أجريت لي عملية استئصال الطحال ولم يعطوني أي من عقارات التعقيم كي لا يتلوث الجرح أثناء إجراء العملية الجراحية وبعد الانتهاء تدهورت صحتي وذهبت إلي أكثر من مستشفي ولم تعرف العلاج ولا تشخيص الحالة والكل يقول حالتك حالة نادرة ولم تمر علينا قبل ذلك .

أما ثناء خليفة قالت معاملة الموظفين والممرضين بالمستشفيات العامة سيئة ولا يوجد أمصال ولا عقارات لإسعافنا في حالة لا قدر الله حدوث حادث فكل ما هو موجود مضاد حيوي رديء ومسكن للآلام .

التعليقات متوقفه