استبعاد الأوقاف للمرشحين للبرلمان من مناصبهم غير دستورى

103

أصدرت وزارة الأوقاف قرارا مؤخرا بمناسبة قرب إجراء الانتخابات البرلمانية باستبعاد من يترشح بالوزارة من عمله القيادى وانها ستتخذ الإجراءات الحاسمة مع أى إمام يتقدم بأوراق ترشحه للانتخابات.

 

من جانبه علق رامي محسن المحامى، مدير المركز الوطني للاستشارات البرلمانية،على القرار بأنه لا يحق لوزارة الأوقاف او القطاع الديني بالوزارة فصل اى قيادة بالوزارة تترشح للانتخابات حيث يتنافي مع نص المادة (87) من الدستور والتى تجعل “مشاركة المواطن فى الحياة العامة واجب وطنى، ولكل مواطن حق الانتخاب والترشح وإبداء الرأى فى الاستفتاء”ولا يجوز حرمان اى مواطن من الترشح، تحت اى ظرف او مسمي، ولا يجوز فصل اى مواطن من الوظيفة العامة بغير الطريق التأديبى، طبقا للمادة 14 من الدستور.

 

واكد رامي، انه طبقا لقانون مجلس النواب والعاملين فى الجهاز الادارى للدولة أو فى القطاع العام أو قطاع الأعمال العام إلغاء فى أجازة مدفوعة الأجر من تاريخ تقديم أوراق ترشحهم حتى انتهاء الانتخابات وبالتالى لا يحق لاحد منع الأئمة من الترشح للانتخابات، ولا يجوز فصلهم والا يعتبر ذلك فصلا تعسفيا.

ودعا رامي وزارة الأوقاف وعلى رأسها الوزير القرار وان يراعي الدستور والقانون ولا يمنع ترشح احد القيادات الأزهرية فى الانتخابات.

 

التعليقات متوقفه