أزمة فى مطار القاهرة بسبب المدير الجديد والأجهزة الأمنية تحذر من استمراره

71

حذرت الأجهزة الرقابية والأمنية العاملة فى مطار القاهرة الدولى من تصرفات الرئيس الجديد للمطار والذى تولى منصبه منذ أسبوع قادما من رئاسة القوات الجوية.

رصدت الأجهزة على مدار الأيام الماضية تحركات اللواء أحمد جنينة بين مجموعة من العاملين فى أرض المهبط وحديثه حول تفويضه من رئاسة الجمهورية وقيادة القوات الجوية لإدارة المطار دون الرجوع لأحد وقيامه بإرسال مجموعات من العاملين لإغلاق بعض المشروعات التجارية المتعاقدة مع الشركة دون استخدام القانون وبالقوة الجبرية، الأمر الذى دفع الشركات العاملة إلى إغلاق مكاتبها ووقف أنشطتها وحديثه مع العاملين حول الممر الجديد بالمطار ومقارنته بممرات المطارات التى كان يعمل بها دون علم الفوارق الفنية واختلافات الأجهزة الملاحية وتجهيز الممرات لهبوط الطائرات العملاقة الأمر الذى تسبب فى تهييج العاملين.

تسببت أحاديث رئيس المطار الجديد وتحركاته داخل المطار فى تخوفات من الأجهزة العاملة خاصة أن ميناء القاهرة الجوى يتعامل مع مؤسسات دولية طبقا لقوانين ومعاهدات النقل الجوى يستعد لطرح المشروع القومى ايروبورت سيتى أمام الشركات العالمية وأن المطار يعانى من توقف العديد من المشروعات التجارية التى تمثل ما يقرب من 60% من عائد الطيران المدني.

يذكر أن الاستعانة بخبرات القوات المسلحة قبل ذلك كان يتم على وظائف أمنية وفنية وإدارية داخل المطارات لتأهيلهم للانتقال إلى العمل بقطاع الطيران المدنى ويتدرجون فى الوظائف بعد ذلك.

التعليقات متوقفه