الاتحاد الدولى لنقابات العمال العرب يتوقع عمليات اختطاف جديدة لعمال مصريين وأجانب فى ليبيا بسبب الفوضى الأمنية

83

قال الاتحاد الدولى لنقابات العمال العرب الذى يضم فى عضويته جميع الاتحادات العمالية العربية، إنه رصد معلومات لمراقبين ليبيين تتوقع تنامى ظاهرة اختطاف لعمال مصريين وأجانب على الأراضى الليبية من جانب الجماعات الإرهابية المتطرفة، وذلك بسبب الفوضى الأمنية التى تشهدها البلاد هناك، والتى يدفع ضريبتها الليبيون قبل الأجانب.

وفى بيان لها أدانت الأمانة العامة للاتحاد الدولى لنقابات العمال العرب بأشد عبارات الإدانة قيام جماعة إرهابية مسلحة تسمى “جماعة أنصار الشريعة” بقتل طبيب مصرى وزوجته وابنتهما بعد الاعتداء عليهما جنسيا بمدينة سرت شمال البلاد، ثم قيام المجموعة الإرهابية باختطاف سبعة عمال مصريين قبل أسبوع، بينما قامت نفس الجماعة باختطاف ثلاثة عشر عاملا مصريا من الطائفة القبطية، وذلك بداية هذا الأسبوع، وتفيد مصادر طبية – حسب البيان – أن مستشفى ابن سينا بمدينة سرت قد استقبل خمسة جثث من هؤلاء العمال المختطفين.

وأكد البيان أن هذه الحوادث المتتالية تشكل تطورا لافتا فى التعامل مع العمالة المصرية فى ليبيا من قبل الجماعات الإرهابية المسلحة التى ترى فى الموقف الرسمى المصرى الداعم للحكومة والبرلمان الشرعيين فى ليبيا أنه معاد لها.

وخاطب الاتحاد الدولى لنقابات العمال العرب الحكومة الليبية ببذل أقصى جهودها لتسهيل ترحيل العمالة المصرية من أراضيها، ودعت جميع العمال المصريين بالابتعاد عن مناطق الصراع الملتهبة.

من جانبه طالب الاتحاد العام لنقابات عمال مصر فى بيان له السلطات الليبية، والاتحاد الوطنى لعمال ليبيا بضرورة اتخاذ الإجراءات اللازمة نحو حماية العمالة المصرية فى ليبيا، وحث المصريين على الخروج من المناطق التى تسيطر عليها هذه الجماعة.

وكانت وزارة الخارجية قد أصدرت بيانا طالبت فيه العمال المصريين بالخروج من مناطق الصراع، وطالبت حكومة ليبيا بمتابعة هذه الأزمة.

التعليقات متوقفه