تحية لقادتنا فى ذكرى 18 و19 يناير

51

بمناسبة الذكرى الـ 38 لانتفاضة شعبنا المصرى يومى 18 و19 يناير 1977 ، أتوجه بالتحية إلى زعيم حزبنا ومؤسسة خالد محيى الدين ورفاق نضاله من جيل القادة المؤسسين لحزبنا وصانعى مواقفه الوطنية المنحازة لقضايا شعبنا .

وكل التحية باسم أبناء التجمع للدكتور رفعت السعيد الذى قاد حزبنا محتملاً آلام وطعنات بعض الأصدقاء والحلفاء ليعبر بنا من مأزق العزلة والتفكك إلى التوحد حول برنامجنا النضالى والحفاظ على مؤسساتنا الحزبية وصولاً إلى لحظة المشاركة مع شعبنا فى إسقاط سلطة مبارك الاستبدادية ، وكان فى ذلك قائد لكتيبة من المناضلين العظام ضمت رموز عزيزة علينا منهم الأساتذة

حسين عبد الرازق ورأفت سيف وشحاته عبد الحليم والبدرى فرغلى ومحمد الضهيرى وفريدة النقاش وحمزة البسيونى وسمير فياض وليلى الشال وعظيمة الحسينى وإجلال عبده وغيرهم من القادة الراحلين تاركين لنا تراثاً نضالياً نفخر به وينير لنا الطريق فى مسيرتنا الحزبية .

واليوم ونحن نقترب من ذكرى ثورة شعبنا فى 25 يناير حاملاً شعاراتنا فى الحرية والكرامة الإنسانية والعدالة الاجتماعية نؤكد أن دماء شهداء شباب الحزب فى ثورة 25 يناير لم تذهب هدراً، بل شاركت دماء باقى شهداء الوطن فى فتح الطريق أما شعبنا لثورة 30 يونيو التى أزالت حكم الإخوان الارهابى ، ونعاهد قادتنا العظام بأن نحافظ على تراثكم النضالى لأبناء وطننا ولشباب حزبنا ليكون محل فخر لنا وللأجيال القادمة .

 سيد عبد العال

 

 

التعليقات متوقفه