نقيب المهندسين: الإخوان يعتدون على ارض النادى بالاسكندرية وسنلجأ للاعتصام

86

تدرس نقابة المهندسين اجراء اعتصام شامل بكل فروعها، وذلك على خلفية محاولات إعتداء اعضاء نادى قضاة مجلس الدولة، لأرض نادى النقابة بالاسكندرية ، حيث سبق وان دعت النقابة الى إيقاف العمل فى النقابة العامة وجميع النقابات الفرعية بصورة تامة الإثنين الماضى.

قال طارق النبراوى “نقيب المهندسين “لـ “الاهالى” ان اعضاء نادى قضاة مجلس الدولة بالتعاون مع نقيب المهندسين الاخوانى والقيادات الاخوانية لمحافظة الاسكندرية ، فى ديسمبر 2012 ، قاموا بالتعدى على جزء من ارض نادى النقابة بسابا باشا بالاسكندرية زاعمين انها من حقهم ، فى محاولة لتغيير الوضع القائم .

واضاف نقيب المهندسين، انهم لجأوا لكل المستويات التنفيذية بالدولة احتراماً للقانون وتغليباً للعمل بصورة قانونية، ولكن ذلك بدون جدوى ولم يصلوا لاي نتائج ايجابية، بما دفعهم للدعوة للاعتصام المفتوح بعد إيقاف العمل الاثنين الماضى لمدة يوم كبداية للاحتجاج تحتمل التكرار لمدد اطول.

مؤكدا على وجود تواطؤ من قبل اجهزة المحافظة ، وتقاعس من الاجهزة التنفيذية لبحث الوضع ولسترجاع الحق لاصحابه.

واشار النبراوى، الى ان الواقعة تعود الى ديسمبر 2012 عندما صدر قرار من المجلس التنفيذى للمحافظة رقم 13 بتخصيص قطعة ارض لكل من نقابة الصيادلة ونادى اعضاء هيئة التدريس ونادى قضاة مجلس الدولة وجميعها استقطاعات من مساحة نادى المهندسين .

لافتاً الى انه فى يناير 2013 قامت “المهندسين” برفع دعوى قضائية لوقف القرار السابق ،وتقدمت بطلب للمحافظ لوقف القرار لحين البت فى النزاع القضائى ،ولكن فى فبراير 3013 صدر قرار المحافظة ليؤكد تقسيم ارض نادى المهندسين وإعادة التخصيص كما ورد فى قرار المجلس التنفيذى ، وحاول نادى قضاة مجلس الدولة استقطاع جزء من ارض النادى ولستغلالها للقرار المطعون عليه.

واوضح انه فى يوليو 2014 تكررت محاولة نادى قضاة مجلس الدولة بالإستيلاء على جزء من ارض النادى بالقوة والإستعانة بالبلطجية وتصدى لهم اعضاء مجلس النقابة ومجلس ادارة النادى ،مطالباً بذلك اجهزة الدولة بالتدخل وحسم الخلاف القائم.

التعليقات متوقفه