الرقابة الإدارية تواصل ضرباتها داخل مصر للطيران

53

القبض علي مجموعة من خفافيش الفساد في السياحة والأسواق  الحرة بعد حصولهم علي رشاوي وعمولات

نجح رجال الرقابة الإدارية في الكشف عن مجموعة جديدة من خفافيش الفساد داخل شركة مصر للطيران وألقت الرقابة الإدارية القبض علي عماد فوزي قطب مدير ادارة التصميمات بشركة مصر للطيران للسياحة والاسواق الحرة داخل  الشركة أمس الأول ومعه 3 موظفين من العاملين في الادارة بسبب عمليات فساد واستغلال نفوذ وتربح والحصول علي عمولات من عملاء الشركة.

خلال عملية القبض تم إغلاق دور من مبني الشركة وتم نهر رئيس الشركة عادل صالح عندما خرج يستفسر عن الأمر واصطحب رجال الرقابة المتهمون لاستكمال التحقيقات.

فتحت الرقابة الادارية ملفات عديدة داخل شركة مصر للطيران خاصة بالاسواق الحرة داخل مطار الغردقة الجديد بالاضافة إلي 17 عملية أخري ترجع إلي سنوات سابقة بها شبهات فساد والحصول علي رشاوي وسيارات وشيكات بنكية باسماء موظفين في شركة السياحة والاسواق الحرة.

تنشط الاجهزة الرقابية داخل قطاع الطيران المدني خلال الفترة الحالية للقضاء علي الفساد ويجري حاليا فتح ملفات مشروعات “الديوفري” والإدارات الاجنبية في المطارات والتي نتج عنها إهدار ملايين الجنيهات خلال السنوات الماضية بالاضافة إلي العمليات التجارية في شراء وتأجير الطائرات ومنح التراخيص لشركات الطيران الجديدة والتي تم القبض منذ اسابيع علي أحد مسئولي وزارة الطيران بعد حصوله علي رشوة مالية من أحد رجال الاعمال لتسهيل منح شركة الطيران الخاصة به للعمل بنظام التاكسي الجوي.

قال مصدر مسئول بوزارة الطيران المدني إن المدير الذي تم ضبطه كان مرشحا لتولي منصب قيادي وتمت الموافقة عليه في لجنة القيادات، الأمر الذي يتطلب مراجعة شاملة للعاملين في قطاعات تتصل برجال الأعمال والجمهور لانقاذ الشركة ومواجهة الخسائر المتكررة والتي وصلت إلي 11 مليار جنيه.

التعليقات متوقفه