فى اول يوم تطبيق منظومة الخبز بشبرا الخيمة مشاجرات بين المواطنين واصحاب المخابز وعجز فادح فى الحصص المقررة

121

أنهت محافظة القليوبية استعداداتها لتطبيق المنظومة الجديدة للخبز ، وفى الوقت الذي أعلن فيه مسئولو التموين بالمحافظة أن المنظومة الجديدة سوف تساهم في حل مشاكل الطوابير أمام المخابز وتحسين جودة العيش شهد عدد من مخابز شبرا الخيمة ازدحاماً ومشاجرات بين الأهالي وبعضهم، وبين أصحاب المخابز للحصول على الخبز في أول يوم لتطبيق المنظومة.

وأبدى عدد من المواطنين تخوفهم من قيام أصحاب المخابز بإنقاص وزن الرغيف لزيادة المكاسب المادية، فضلا عن صعوبة الحصول على حصتهم من الخبز بسبب عدم قيام بعضهم باستخراج بطاقات التموين، خاصة أن هناك عددًا كبيرًا من الأهالي البسطاء لديهم أطفال غير مقيدين في بطاقات التموين ولن يحصلوا على حقهم من رغيف الخبز المدعم.

بينما ظهرت بعض المعوقات التي واجهت المنظومة، منها تعطل بطاقات التموين، عدم تحديث البيانات، بالاضافة الى المغتربين فاشترط ا ضرورة حصولهم على الكارت الذهبي، وذلك بتقديم طلب لإدارة التموين لصرف الخبز لهم، علاوة على عدد كبير من الخفراء والعاملين بقطاع المقاولات من خارج المحافظة، وصعوبة الحصول على حصتهم من الخبز وعدم كفايتها.

اما عن المشاكل الاخرى التى صاحبت تطبيق منظومة الخبز فنجد منها قلة حصة الدقيق الإضافية التى وصلت إلى 20 % فقط فى ادارة تموين شبرا الحيمة والتى لم تكف 94 مخبزا مما تسبب فى ازدحام شديد على المخابز دون ان يحصل المواطنون على حصتهم الكافية للمخابز وكذلك توافد المئات من المواطنين الذين ليس لديهم بطاقات تموين لمكاتب التموين بدائرة المحافظة للحصول على خطابات لصرف حصة الخبز المخصصة لهم من المخابز ،، علما بان حصة الدقيق البلدى المنصرفة شهريا تصل الى 1570 طنا و15 كيلو استخراج 82% وان حصة الدقيق الخاص بالمخابز الطباقى 378 طنا 60 كيلو استخراج 80  اما  حصة الاسناد الاضافية وصلت الى 20% بما يعادل 452 طنا و60 كيلو مما تسبب فى حدوث ازمة وعدم صرف الخبز المقرر لبعض .

ومن المنتظر إنشاء 4 مراكز جديدة للشركات المنفذة باستخراج بطاقات التموين والخبز الذكية فى إدارات التموين لسرعة تمكن المواطنين فى الحصول على بطاقات التموين الذكية ، بالاضافة الى توفير 500 طن دقيق إضافية زيادة على إنتاج المخابز لمواجهة الزيادة المتوقعة مع تطبيق المنظومة حيث اصبحت حصة كل مواطن 5 أرغفة يوميا ويجوز له صرف 3 أيام مجمعة كحد أقصى بالاضافة الى توفير 400 ماكينة للمندوبين كمرحلة أولى لسهولة تنفيذ المنظومة وللتيسير على المواطنين ، خاصة وان الكارت الذهبى سيتيح توفير ألف رغيف يومى بكل مخبز لربط المواطنين الذين ليس لديهم بطاقات تموينية لفترة مؤقتة لحين توفيق أوضاعهم بإستخراج البطاقات التموينية، والسماح لمن لديهم بطاقات تموينية من خارج المحافظة بالحصول على الخبز لمدة شهر فقط لحين تغيير بياناتهم.

جدير بالذكر ان أصحاب المخابز يحصلون على الدقيق بالسعر الحر، لضمان إنتاج كامل حصة الدقيق المخصصة للمخبز، على أن يحصل صاحب المخبز على فارق التكلفة بعد إنتاج الخبز وبيعه للمواطنين بسعره المدعم 5 قروش للرغيف

 

 

التعليقات متوقفه