حقوقيون :”هيومان ووتش” تعمل لصالح الإخوان

85

وجه عدد من قيادات المنظمات الحقوقية  المصرية انتقادات حادة لمنظمة “هيومان رايتس ووتش”بسبب التقرير الذى اصدرته مؤخرا عن مقتل الناشطة السياسية شيماء الصباغ  حيث اتهمت قوات الامن بقتلها  مؤكدين ان المنظمة تنتهج سياسة ازدواج المعايير فى تعاملها مع الاحداث على الساحة المصرية، ففى الوقت الذى تهاجم فيه وزارة الداخلية المصرية نجدها تتجاهل الجرائم التى ترتكبها جماعة الاخوان الارهابية فى حق الشعب المصرى  وضد جنودنا البواسل هذا ما اكده نجيب جبرائيل رئيس منظمة الاتحاد المصرى لحقوق الانسان مشيرا الى ان المنظمة تنتهج منهجا عدائيا ضد مصر، وهو ما اتضح فى 6 تقارير اصدرتهم المنظمة  بقيادة “سارة ليا  ويتسون”رئيسة المنظمة فى الشرق الاوسط وشمال افريقيا وذلك منذ فض اعتصام رابعة العدوية حتى تقريرها الاخير بشأن مقتل شيماء الصباغ  واضاف جبرائيل ان التقرير الخاص بفض اعتصام رابعة نجدها اعتمدت فيه على شهادات جماعة الاخوان فقط دون اطراف اخرى فضلا عن تجاهلها لحرق الكنائس .واشار الى انه تقدم ببلاغ الى النائب العام عن عدد من المنظمات التى تعمل ضد امن الوطن ومن بينهم منظمة “هيومان رايتس”مؤكدا انها تتلقى تمويلات ضخمة من الخارج .

واكد جبرائيل ان تجاهل المنظمة للجرائم الارهابية التى ينفذها الاخوان يؤكد انها منظمة مأجورة ولها اجندات مرتبطة بالتنظيم الدولى للاخوان ويعملون معا على هدم مصر .

 

وانتقد مجدى عبد الحميد رئيس الجمعية المصرية للنهوض بالمشاركة المجتمعية تجاهل المنظمة لمقتل جنودنا البواسل فى سيناء سواء كانوا من الجيش او الشرطة فضلا عن تجاهلها للجرائم الارهابية ضدهم مؤكدا ان تجاهلها ايضا لحادث حرق الطيار الاردنى معاذ الكساسبة “على يد تنظيم داعش جريمة كبرى مما يضعهم فى خانة الاتهام ويؤكد ان هجومهم على الداخلية المصرية له اغراض سياسية .

كما شنت الناشطة الحقوقية داليا زيادة ومدير المركز المصرى للدراسات الديمقراطية الحرة هجوما حادا على المنظمة  وقالت «زيادة» في مداخلة هاتفية باحدى القنوات الفضائية إن «وزارة الداخلية مستهدفة من قبل هذه المنظمة؛ لكونها أحد الأعمدة المهمة التي تستند عليها الدولة المصرية في هذه المرحلة الحرجة»، مضيفة: «عودة الشرطة للعمل لصالح الشعب مرة أخرى ليس في صالح هذه المنظمة وناشدت المدير التنفيذي للمركز المصري لدراسات الديمقراطية الحرة، مؤسسات الدولة، ومنظمات المجتمع المدني بمصر، بالرد على أي بيانات أو اتهامات تصدر من جانب هذه المنظمة، أو أي منظمة أخرى دولية؛ لاثبات ما تمارسه هذه المنظمات من كذب.

التعليقات متوقفه