بعد تراجع واردات مصر من الأقماح الأمريكية : أمريكا تقدم 100 مليون دولار منحة تحويلات نقدية الى الحكومة لتشجيع استيراد القمح منها

55

علمت الاهالى من مصادر وزارية ان الولايات المتحدة الامريكية تسعى جاهدة الى استعادة صادرات القمح الامريكى لمكانته فى السوق المصرى بعد ان قامت الحكومة ممثلة فى الهيئة العامة للسلع التموينية بشراء معظم احتياجاتها من الاقماح المستوردة من الاسواق الاوروبية خاصة القمح الروسى والفرنسى، وقالت المصادر ان الاقماح الاوروربية مازالت ارخص من القمح الامريكية بحوالى 25 دولاراً الى 30 دولاراً فى الطن وقالت المصادر ان الحكومة الامريكية قامت خلال الفترة الماضة بتخصيص خط ائتمان بقيمة 100 مليون دولار فى المرحلة الاولى للحكومة المصرية لتشجيعها على استيراد الاقماح الامريكية وقالت المصادر ان شروط هذه المنحة تقوم على امكانية قيام الحكومة بطرح مناقصات لاستيراد القمح الامريكى وقصرها  على الموردين والشركات الامريكية فى مقابل قيام الحكومة بسداد تلك الشحنات بالجنية المصرى طبقا لمنحة التحويلات النقدية وقال وزير التموين فى تصريحات خاصة ان الحكومة المصرية وافقت بالفعل على منحة التحويلات النقدية مشيرا الى ان وزارته تقوم الان بالاعداد لطرح تلك المناقصات وقال وزير التموين ان من بين الشروط ان تكون المناقصة شاملة الشحن والنقل .

من جانب اخر علمت الاهالى ان الهيئة العامة للسلع التموينية  استوردت خلال النصف الأول من العام المالى الجارى، حوالى 2.9 مليون طن، استحوذت فرنسا على النصيب الاكبر منها، وجاءت رومانيا فى المرتبة الثانية، وروسيا فى المرتبة الثالثة، تليهما أوكرنيا والولايات المتحدة.

وقالت المصادر ان عملية الاستيراد تتم من خلال البورصات العالمية للقمح، وفقا للشروط التى تفرضها الهيئة، ويتم اختيار افضل العروض السعرية، وبالتالى فإن الهيئة غير ملزمة بالاستيراد من منشأ محدد.. ولكن قواعد العرض والطلب وعروض الأسعار هى المتحكم فى عملية الاستيراد وتشتري مصر عادة القمح الأمريكي الشتوي الأحمر اللين. لكن تلك المشتريات هبطت بشكل حاد عن الأعوام السابقة نظرا لتوافر القمح من أوروبا وروسيا ومنطقة البحر الأسود بأسعار تقل كثيرا عن القمح الأمريكي إضافة إلى انخفاض تكلفة الشحن.

 

التعليقات متوقفه