عودة الدوري مطلب جماهيري

96

ربيع ياسين : سمعة مصر .. حسام البدري : هيبة الدولة .. طارق يحيى : مصدر رزق .. ومتعب : مبنعرفش نعمل حاجه غير الكرة

بعد قرار رئيس مجلس الوزراء بتأجيل الدورى الى اجل غير مسمى حذر اغلب العاملين بقطاع كرة القدم سواء من خبراء اللعبة او مسئولين او مدربين او لاعبين من استمرار توقف النشاط الكروى او الغائه لما له من تاثير على اسم وسمعة مصر فى الخارج، وعلى مستوى تصنيف المنتخبات والفرق المصرية نظرا للمشاركات القارية التى تنتظر اندية الاهلى وسموحة وبتروجيت والمنتخب الاوليمبي.

وقد أجرت “الاهالى” تحقيقا للتعرف على اراء بعض المنتمين للعبة لعلنا نصل الى حل يرضى جميع الاطراف وكانت الاراء كالتالي:

أكد رمضان السيد المدير الفني لبتروجيت انه يرى ان كلما حاولت مصر السير فى طريقها للامام هناك من يحاول جرها للخلف، وانه كان هناك اكثر من حل آخر للتعامل مع جماهير الزمالك التى كانت تود حضور مباراة فريقها مع انبي غير القوة والعنف ولعل اولها ان نتركهم يدخلون المدرجات ثم نأمر بإلغاء المباراة تجنبا للصدام الذي دائما يؤدي الى وجود ضحايا.

وأوضح رمضان السيد ان توقف النشاط الكروي يعطي صورة سيئة عن مصر فى الخارج فهو يدلل على ان المسئولين فى مصر غير قادرين على تنظيم مباريات الكرة وتأمينها فكيف تتمكن من تأمين السياحة والمنشآت الحيوية بالدولة والمؤتمر الاقتصادي المنتظر تنظيمه الشهر المقبل.

وطالب مدرب بتروجيت بعودة نشاط الكرة سريعا، وفى اقرب فرصة ولكن دون جمهور حتى تعيد المؤسسة الامنية دراسة كيفية تأمين المباريات دون وقوع المزيد من الضحايا.

وتساءل حسام البدري المدير الفني للمنتخب الاوليمبي كيف نتحدث عن التعاقد مع مدير فني اجنبي من الطراز الاول لقيادة منتخب مصر من أجل استعادة هيبته الافريقية المفقودة، وكيف نطالب الاهلي بالفوز بالسوبر الافريقي للاستمرا ر على زعامة القارة السمراء، وكيف نطالب بتخطى سموحة وبتروجيت الدور التمهيدي فى الكونفيدرالية والتأهل الى الادوار النهائية فى ظل تجميد نشاط الكرة.

وأكد البدري، ان عودة الدوري هي بمثابة عودة هيبة الدولة فلابد ان نعطى رسالة للعالم كله بأن هناك امان فى مصر وهذا لن يأتي الا من خلال مباريات الدورى التى يشاهدها العالم كله ومن خلال تنظيم مباريات ودية مع فرق عالمية ذائعة الصيت فى مصر لبث رسالة طمانينة للعالم كله بان مصر بلد الامن والامان.

اوضح طارق يحيى المدير الفني للاسماعيلي، ان ما حدث فى ستاد الدفاع الجوي نتيجة سوء التنظيم ورعونة البعض فى اداء عملهم وواجباتهم، مشيرا الى ان الغاء الدوري سيؤدى الى العديد من الاضرار والتراجع على المستوى الكروى والاقتصادي فالكرة اصبحت صناعة، وهناك الملايين الكرة تعد هى مصدر رزقهم الوحيد منهم لاعبو الدوري بكل اقسامه ودرجاته والمدربون والاداريون ومدربي الاحمال واطباء العلاج الطبيعي وعمال غرف خلع الملابس وعمال رش وقص وتخطيط وتجهيز الملاعب وبائعى الاعلام بخلاف الاعلاميين الرياضيين والعاملين بالقنوات الرياضية.

وأضاف يحيى لابد من اصدار قرار سريع بعودة النشاط الكروي بضوابط جديدة وتنفيذها بحسم بما يجنبنا سقوط المزيد من الضحايا فعودة الدورى بجمهور او دون جمهور هو القرار الاصوب فى هذا التوقيت.

وطالب ربيع ياسين المدير الفنى السابق لمنتخب الشباب بوضع حد للعشوائية فى القرارات حيث اكد ان قرار عودة الجماهير للمدرجات كان قرار عشوائي وقرار الغاء الدوري ايضا كان قرار عشوائي قائلا لابد ان يتفانى كل مسئول فى عمله ويجد ويجتهد للحفاظ على هيبة الدولة.

وأشار ربيع ياسين الى انه لابد من عودة الدوري من اجل اسم مصر فأي دولة ليس بها نشاط كرة منتظم ليست دولة وأضاف لابد من عودة الدوري للحفاظ على سمعة مصر التى لابد ان يكون التفكير فيها في المقام الاول.

وأسف عماد متعب لاعب الاهلى على تكرار سقوط ضحايا على ملاعب الكرة فى مصر، متمنيا الا يتكرر هذا المشهد فى ملاعب الكرة من جديد او خارجها.

وطالب متعب، بعودة الدوري سريعا مع سرعة محاسبة المسئولين عن سقوط ضحايا ستاد الدفاع الجوي، قائلا (للاسف نحن كلاعبي كرة القدم لا نجيد اى عمل سوى كرة القدم فقط وهناك الكثير منا ليس له اى مصدر دخل اخر سوى كرة القدم.

وتساءل عبد الظاهر السقا لاعب منتخب مصر السابق كيف يلغى نشاط الكرة فى مصر تجنبا لسقوط المزيد من الضحايا، مشيرا الى انه اذا سرنا بهذا التفكير فلنلغي مترو الانفاق ونلغي قطارات السكة الحديد والمسارح والبنوك فكل منهم تعرض لعمليات ارهابية وتفجيرات ادت لسقوط ضحايا، فلابد الا تكون هذه هى قاعدة التفكير للمسؤلين المصريين، فهذا هو ما يريده الارهابيون ان تقف الحياة فى مصر فى كل المجالات وللاسف منها كرة القدم التي تعد مصدر دخل لاكثر من 5 ملايين مصري.

وطالب عبد الظاهر بالتعلم مما حدث فى ستاد الدفاع الجوي ودراسة كيفية عدم تكراره ومحاسبة المسئولين عن ذلك بأقصى سرعة وألا يكون الدوري هو ضحية هذا الحادث.

التعليقات متوقفه