“أقباط بلا قيود” تتقدم ببلاغ للنائب العام تتهم “خالد عبد الله” وموقع “المصريون” بالتحريض على الفتنة

95

كتبت : رانيا نبيل

تقدمت صباح اليوم، حركة ” أقباط بلا قيود” ببلاغ الى النائب العام المستشار عبد المجيد محمود، رقم 2247/ 2012، ضد كل من الإعلامى “خالد عبد الله” بقناة الناس الفضائية، و “جمال سلطان” رئيس تحرير موقع المصريون، بتهمة الادعاء الكاذب والتحريض ضد أعضاء الحركة. وقال شريف رمزي منسق عام الحركة: ان اعضاء الحركة حتى الان لم يحددوا موقفهم من المشاركة في مظاهرات 24 الشهر الجاري، حتى يتهموا بمثل هذه الإدعاءات التحريضية، ومحاولة إشعال الفتنة.

وجاء في البلاغ أن موقع المصريون قد نشرت تقريراً صحفياً على موقعها الإلكترونى بتاريخ الجمعة 10 أغسطس 2012، تحت عنوان “اتصالات بين الكنيسة والفلول وأبو حامد لإسقاط الرئيس المنتخب”، يحمل إتهامات مباشرة للكنيسة المصرية ولعدد من الحركات والائتلافات المسيحية من بينها حركة اقباط بلا قيود، بالمشاركة مع عناصر إجرامية تم الاتفاق معهم للهجوم على مقار الإخوان المسلمين وحرقها ومحاصرة قصر الاتحادية – بحسب إدعاء الصحيفة – وهو ما يندرج تحت بند الإدعاء الكاذب والتحريض المُباشر ضد المسيحيين بشكل عام، وضد الكنيسة المصرية وضد حركات وائتلافات قبطية تعمل فى النور لصالح الوطن وتُنادى بالتغيير السلمى الذى ينهض بالمجتمع وبالطبقة الكادحة التى تُشكل غالبية هذا الوطن بشكل خاص>

وطالب البلاغ المقدم للنائب العام، بضرورة إتخاذ الاجراءات القانونية الفورية حيال المشكو فى حقهم خاصة بعد ما إتهم خالد عبد الله المسحيين بالتحريض على حرق مقارات الاخوان.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق