في المهرجان الأول للأفلام المستقلة.. الجزويت منارة الفنون وحرية الإبداع

53

تقرير : أمل خليفة

للرهبان اليسوعيين ” المسئولين عن مدارس الجيزويت نشاط واسع في دعم الفنون ليس في القاهرة وحدها بل في عدة محافظات أخري منها الاسكندرية و المنيا وأسيوط والأقصر حيث يستأجرون مسارح وزارة الثقافة لمساعدة المبدعين في عرض اعمالهم .ومن منطلق الايمان بدور الفن والابداع في حياتنا أطلقت مؤسسة الجيزويت “جمعية النهضة العلمية والثقافية “مهرجانها الأول للأفلام المستقلة

وقد تأسست جمعية النهضة العلمية والثقافية ” جزويت القاهرة عام 1998 برقم 4499 القاهرة بمبادرة من الأباء والأخوة اليسوعيين “الجيزويت ” وبعض من الشخصيات العامة من المسلمين والمسيحيين المهمومين بقضايا الوطن الثقافية والمدنية والفنية وغيرها من القضايا التي تهم المصريين جميعا . ونظرا لوجود أنشطة سابقة علي إنشاء الجمعية فقد سعي المؤسسون إلي إضفاء المشروعية القانونية والمؤسسية علي هذه الأنشطة لضمان أستمراريتها وتفاعلها مع المجتمع .

ومن أهم أنشطة جمعية النهضة ” العلمية والثفافية “مدرسة السينما التي أنشأت عام 2006 التي تقيم ورش عمل للتدريب وتقديم التسهيلات للمشروعات الفنية المستقلة دعما لحرية التعبير حيث استطاعت انتاج أكثر من مائة فيلم قصير.

كما تعمل الجمعية ايضا علي تنمية الإنسان في مختلف النواحي بجانب دورها الثقافي وتمنح الجمعية الإبداع وإظهار الطاقات الكامنة في الإنسان المصري أهتماما خاصا.

أما المهرجان فهو حدث ثقافي يهدف إلي تنمية صناعة السينما المستقلة ودعم المواهب الشابة خارج وداخل القاهرة الكبري و دورة 2012 هي أولي دورات المهرجان والذي سيقام سنويا ليصبح قاعدة لعرض الابداعات الفنية من الأفلام الروائية والافلام التسجيلية الطويلة والقصيرة بالاضافة إلي قسم أفلام المخرجين الشبان وسيقام أيضا علي هامش المهرجان عدة ندوات لمناقشة ماهية مفهوم السينما المستقلة وتجربتها في مصر . كما ستقام ورشة فيديو في المنيا وأسيوط لتعليم عشرة شبان كيفية صناعة الأفلام منخفضة التكاليف .

ولسنوات عديدة أنصب اهتمام الجيزويت علي توصيل رسالة ثقافية وفنية للمجتمع وخاصة المناطق المحرومة من تلك الخدمات والبعيدة عن القاهرة ” مركز النشاط الثقافي والفني”

تقول ماريز قلادة مساعدة منسق المهرجان إن المخرج كريم فتحي هو مؤسس مدرسة السينما المستقلة مع الجمعية من خلال اقامة الورش التفاعلية للاخراج والتصوير والاضاءة وغيرها من الفنون السينمائية .وبعد التخرج تقوم الجمعية بإخراج أول فيلم ” مشروع التخرج ” وتخرج المدرسة هذا العام الدفعة السادسة . التي شاركت في المهرجان بخمسة أفلام . من أصل 40 فيلما في المهرجان وبعد التصفية اصبحوا 17 فيلما.

ويضيف محمد الصاوي مخرج مستقل دراس سينما وتم عرض أكثر من فيلم له في أكثر من مهرجان دولي أحد منسقي المهرجان أهم شرط لقبول الأفلام في المسابقة هو أن يكون الإنتاج مستقل سواء كان شخصيا أو مركزا ثقافيا أو مشتركا وان يكون حديث الانتاج ولم يسبق له المشاركة في أي مسابقة من قبل والا تزيد مدة عروض الافلام الطويلة علي 50 دقيقة والا تقل القصيرة عن 15 دقيقة وان تكون الفكرة حديثة وجودة الفيلم عالية

أفلام المهرجان

ومن أبرز افلام المهرجان فيلم ” نحن هنا الصامتون يتكلمون ” فكرة وإخراج شرين طلعت إنتاج المركز القومي للسينما و هيئة قصور الثقافة ويتناول الفيلم تجربة فرقة راقصة عبارة عن مجموعة من الأطفال الصم تتراوح أعمارهم بين 13 و17 سنة ويتغلبون علي مشكلة سماع الإيقاع عبرالاحساس الذي يصلهم عبر الدبيب علي أرضية المسرح وبالكفاح أستطاعوا عرض تبلوهاتهم الراقصة علي مسارح أمريكا . واصبحت هذه الفرقة جسرا لإندماجهم في المجتمع والتواصل مع الأشخاص العاديين .

وجدير بالذكر إن مصر يوجد بها ثلاثة ملايين أصم !

ومن الأفلام التي عرضت في المهرجان فيلم «كان لمون» والذي تدور فكرته حول المشاكل الاقتصادية التي يعاني منها الشباب وتعرضهم للنصب بسبب احتياجهم المادي مدة الفيلم حوالي 15 دقيقة سيناريو و إخراج وليد بدوي بطولة مني الشيمي .

أما فيلم إيه العبارة فمقتبس من أغنية خالد الذكر سيد درويش والتي تستخدم في تتر النهاية الفيلم بطولة فتحي عبد الوهاب وتصوير أحمد جبر ويتناول الفيلم الايام الأولي من ثورة 25 يناير، ويرصد الفيلم حالة التوتر والترقب التي اصابت جموع الشعب المصري في إنتظار لحظة التنحي والتحول الذي يطرأ علي البطل بعدما تغلق كل سبل العيش في وجهه فيتبني شعار ” عيش – حرية – عدالة إجتماعية “

أما فيلم ” أنا والأجندة “اخراج نيفين شلبي فيتناول أحداث الثورة بطريقة اللقطات السريعة فالعالم أجمع شهد ثورة 25 يناير ولكنه لم يقتنع بإشاعة الأجندات التي روج لها المغرضون والإعلام المضلل . ويبرز الفيلم كيفية انقضاض جماعة الأخوان علي الثورة يوم 26 يناير .وألاعيب كلا من المتحولين والمنتفعين والأنتهازيين.

وجدير بالذكر إن المسرح الذي تم فيه عرض الأفلام المستقلة بالقاهرة هو ستوديو ناصيبيان سابقا ولقد اقيم عليه العديد من العروض المسرحية والموسيقية لفرق الشباب المختلفة مثل اسكندريلا وبعض عروض الفنانة سحر الموجي .

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق