شراء أصوات ونقل للناخبين وبدء الفرز قبل إنهاء التصويت ..يسيطر علي الساعات الأخيرة للانتخابات

169

كتبت نسمة تليمة:
رصدت شبكة مراقبون بلا حدود «راصد» لمؤسسة عالم جديد للتنمية وحقوق الإنسان في تقريرها الأخير أن نسبة التصويت خلال يومي الاقتراع تصل إلي 42% وأن عملية التصويت تأثرت بارتفاع درجة الحرارة وانخفاضها وقت الظهيرة بمعظم اللجان التي ظلت خاوية، كما رصدت شراء الأصوات للناخبين بالشرقية والدقهلية وكفر الشيخ والنقل الجماعي للناخبين واستمرار الدعاية الانتخابية المحظورة أمام اللجان الانتخابية واستخدام رسائل المحمول من حزب الحرية والعدالة لحث الناخبين علي التصويت في محافظتي الدقهلية ودمياط ووجود اسماء متوفين ومجندين بكشوف الناخبين في قنا وسوهاج وأسوان والوادي الجديد واكتشاف 5 دفاتر كاملة بها 500 بطاقة مسودة قبل استخدامها لصالح المرشح محمد مرسي في لجان هيهيا بالشرقية.. كما رصدت «الأهالي» الساعات الأخيرة لإغلاق الصناديق حالة من الهدوء في لجان الدقي وقصر النيل وعابدين فيما حاولت سيدة بلجنة (20) بمدرسة ملحقة المعلمين بالدقي التصويت أكثر من مرة دون الإعلان عن مرشحها وهو التصرف الذي واجته المستشارة المسئولة باللجنة بالعنف وطردها دون عمل محضر.. كما شهد ميدان التحرير في الساعات الأخيرة لإغلاق الصناديق حالة من التوتر بعد وجود عدد كبير من المواطنين به ودخلوا في مناقشات حول العملية الانتخابية واحتمالات نجاح أحد المرشحين ، كما جاءت اشاعة خبر حريق بمجمع التحرير لتثير الذعر داخل الميدان بعد حضور 4 عربيات اطفاء للسيطرة علي الحريق ولكنها سرعان ما غادرت بعد اكتشاف عدم وجود حريق.. كما رصدت «الأهالي» بدء الفرز في مدرسة «المعمارية الثانوية» بدار السلام رغم استمرار التصويت خلال الساعة الأخيرة حيث كانت اللجنة العليا لانتخابات الرئاسة قد قررت مد التصويت حتي العاشرة مساء في ثاني أيام التصويت في جولة الإعادة.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق