نقطة نظام!

17

د. هشام قنديل أعلن أن الجمعية التأسيسية ستنتهي من كتابة الدستور آخر هذا الشهر، ويتم الاستفتاء عليه بنهاية أكتوبر المقبل.. التصريح خطير فرئيس الوزراء ليس المتحدث باسم الجمعية وليس عضواً بها، والمفترض ـ نظرياً ـ أن الجمعية مستقلة عن السلطة التنفيذية. أنه بتصريحه يطعن علي استقلالية الجمعية المطعون علي شرعيتها أصلاً.. هل المسألة معدة سلفا، والحكاية «مطبوخة» من البداية؟!

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق