مواجهات ساخنة في دوري مجموعات أوروبا

17

كتب: عادل عطية

تستكمل الليلة مباريات المجموعات من الأولي وحتي الرابعة في الجولة الثانية من دوري المجموعات لمسابقة دوري أبطال أوروبا حيث المواجهات القوية والمثيرة والممتعة بين الفرق المتنافسة علي اللقب بعد أن أستهلوا مشوار البطولة بالمستوي المتميز لجميع الفرق من خلال الجولة الاولي مما يؤكد ان اللقب هذا الموسم لن يحسم بسهولة لتحلي كل الفرق بالطموح و الإصرار شأن الفوز باللقب الأوروبي وسوف تلقي “الأهالي” الضوء علي أبرز مواجهات اليوم أولها في المجموعة الثالثة الميلان الايطالي مع زينيت سان بيترسبرج الروسي في محاولة مبكرة لتصحيح الاوضاع من قبل الفريقين بعد البداية الضعيفة في الجولة الاولي أرسنال .. أوليمبياكوس

مباراة سهلة نسبيا بالمقارنة بنتائجهم في الجولة الاولي ففوز المدفعجية خارج ملعبهم علي مونبيلييه الفرنسي بعث ثقة كبيرة في نفوس عناصر الفريق ثيووالكوت و توماس روزيسكي و كازورلا و باقي النجوم وقائدهم خارج الخطوط أرسين فينجر لتحقيق الفوز في أنجلترا للمرور بخطي ثابتة في مجموعتهم الثانية واحتلال الصدارة مبكرا كما أن المهمة ستكون صعبة علي الفريق اليوناني ومدربه فالفيردي في ظل تألق الجنرز علي ملعب الامارات.

مانشستر سيتي .. بروسيا دورتموند

لقاء قوي ومثير لتعاظم طموح الفريقين ، هزيمة المان سيتي من الريال خارج ملعبه يحتم علي مانشيني بوضع أستراتيجية فنية محددة لعناصر فريقه في مقدمتهم يحي توريه و سيرجي أجويرو و ميلنر و تيفيز لمواجهة البطل الألماني الدي لن يكون صيدا سهلا خاصة و ان مدربهم يورجن كلوب لديه فكر تدريبي متميز ودائما ما ينجح في توظيف لاعبيه أمثال ماريوه جوتزه و ماركو ريوس و النجم البولندي و هداف الفريق روبرت ليفاندوفسكي بشكل جيد يخدم الفريق من خلال خطته الفنية وتفوقه في الجولة السابقة علي أياكس يبرهن علي رؤيته الجيدة و الصائبة

أياكس … ريال مدريد

رغم البداية المهزوزه للنادي الملكي بالليجا الأسبانية وفوزه الصعب علي المان سيتي بالجولة الأولي 2/3 بالمسابقة الأوروبية ألا أن نتائجه دائما في المواجهات المباشرة أمام أياكس خلال السنوات الأخيرة لمصلحة الريال وسيسعي المدير الفني البرتغالي مورينهو و نجوم فريقه رونالدو وبنزيمة و أنخيل دي ماريا وراموس وباقي عناصر الفريق مفاجئة بطل هولندا في عقر داره وتحقيق الفوز وتعميق جراح اياكس بعد هزيمته في الجولة الأولي من بروسيا الألماني لكن هل سيسمح المدير الفني المتميز فرانك دي بوير وعناصر فريقة بابل وفيكتورقيش و أخرين للفريق الملكي بفرض سيطرته و تحقيق أهدافه بإحراز الفوز و إحراجهم علي ملعبهم أم سيكون لأياكس لهم رأي أخر !!!

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق