المؤتمر: البيان المصري الصيني المشترك يعكس التوافق بين البلدين في القضايا الاقتصادية والسياسية

2

قال الربان وليد جودة، الأمين المساعد لحزب المؤتمر بالقاهرة الكبرى، إن البيان المصري الصيني المشترك، الصادر عن القمة المصرية الصينية بمثابة تأكيد على نجاح القمة في تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين.

وأوضح جودة: أن هذه القمة تأتي في توقيت حاسم، ويعكس البيان المشترك التوافق الكبير بين مصر والصين في العديد من القضايا الاقتصادية والسياسية.

وأشار إلى أن هذه الشراكة الاستراتيجية ستسهم بشكل كبير في دعم التنمية المستدامة وتحقيق الاستقرار الإقليمي والدول.

وأكد أن التعاون المصري الصيني يشكل نموذجًا يحتذى به في العلاقات الدولية، حيث تسعى كل من القاهرة وبكين إلى تحقيق المنافع المشتركة والنمو المتبادل”. ومشيدًا بالجهود المبذولة من قبل القيادتين لتعزيز التعاون في مجالات التكنولوجيا والبنية التحتية والاستثمار والتجارة.
ولفت الأمين المساعد لحزب المؤتمر، أن عقد قمة عربية صينية في مصر ستكون خطوة محورية لتعزيز التعاون العربي الصيني على كافة المستويات.

وثمن القيادي بالمؤتمر بالرؤية الحكيمة للرئيس السيسي والقيادة الصينية في دفع عجلة التعاون الثنائي والإقليمي، معبرًا عن ثقته بأن الشراكة المصرية الصينية ستظل قوية ومستدامة، مما يعزز الاستقرار والتنمية في المنطقة والعالم.

التعليقات متوقفه