خلال إلقاء بيان الحكومة أمام البرلمان مصطفى مدبولي: التحديات التي نواجهها ذات “وجوه متعددة”

برنامج عمل الحكومة للسنوات الثلاثة القادمة

21

بدأ الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، في عرض برنامج الحكومة الجديدة، أمام الجلسة العامة لمجلس النواب، والمنعقدة بمقر المجلس بالعاصمة الإدارية الجديدة.

وانطلقت منذ قليل أعمال الجلسة العامة لمجلس النواب، برئاسة المستشار حنفي جبالي، بحضور وزراء الحكومة بالكامل.

بدأ “مدبولي” كلمته بتوجيه التهنئة بمناسبة السنة الهجرية الجديدة، وموجهًا الشكر لرئيس الجمهورية على تجديد الثقة في رئاسة مجلس الوزراء.

وقال: إن هذا التكليف يحملني مزيدًا من المسئولية الوطنية، ليس هناك من شك أن هذه المسئولية تتزايد أهميتها في هذا الوقت الصعب، في ظل التحديدات الكبرى التي يجب أن نواجهها بإرادة قوية، لذا يجب أن يحظى أعضاء الحكومة بثقتكم، ويقدموا المثل الأعلى في تحمل المسئولية لخدمة الوطن.

ووجه رئيس الوزراء الشكر للحكومة السابقة على تفانيهم في خدمة الوطن والمواطنين، وقال: إن فترة عملهم مليئة بالتحديدات وبذلوا أقصى ما يمكن تقديمه في خدمة الوطن والمواطنين.

 

برنامج 3 سنوات

وأكد مدبولي أن برنامج عمل الحكومة للسنوات الثلاثة القادمة، وسيتضمن استكمال مسيرة بناء الوطن وتحقيق تطلعات المواطن، انطلاقًا من مستهدفات رؤية مصر 2030 ومخرجات الحوار الوطني، وذلك سعيًا لتحسين واقع المواطن بجميع جوانبها، مشددًا: علينا أن ندرك طبيعة التحديات التي نواجهها ذات وجوه متعددة.

لذا تضمن برنامج الحكومة استكمال المسيرة التي بدأتها مصر منذ 10 سنوات تحت قيادة الرئيس عبدالفتاح السيسي، الوجه الأول: بذلت الدولة جهد كبير في تطوير البنية التحتية وإقامة مشروعات تنموية ضخمة ومبادرات اجتماعية، مع التوسع في إنشاء الجامعات والمدارس ومبادرات تنموية كبرى مثل حياة كريمة ومبادرة 100 مليون صحة وتكافل وكرامة.

الوجه الثاني: تحديات جديدة خلقتها الأزمة الاقتصادية العالمية ترتبت بسبب الحرب الروسية الأوكرانية وتسببت في زيادة غير مسبوقة في الأسعار وأدى المشهد لصور من معاناة المواطنين في العالم، وأثبت المواطن المصري مدى تحمله لهذه الأزمة وقدم صورة في ذلك.

الوجه الثالث: يرتبط بالصراعات التي يشهدها الإقليم وتقف مصر في قلبه، ولا يخفى علينا جميعا الصرعات هنا وهناك تنشئ في كل الاتجاهات من حولنا، آخرها الحرب الظالمة التي شنتها إسرائيل في غزة والضفة وسعي مصر للعمل على وقف هذه الحرب، وقد أدت هذه الحرب لتداعيات على مصر أبرزها التأثير على إيرادات قناة السويس وما يشهده البحر الأحمر من أحداث.

وشدد رئيس الوزراء في كلمته مؤكدًا: أن الحكومة الجديدة هي “حكومة تحديات” لذلك تضع الحكومة صوب أعينها المرحلة المقبلة بتكليف الرئيس لها بالعمل على تحيق أهداف الأمن القومي وبناء الإنسان ورفع وعيه الثقافي والاجتماعي وتوفير خدمات التعليم والصحة ومواصلة الإصلاح الاقتصادي واستكمال المشروعات وبذل كل الجهد لضبط الأسعار وخفض التضخم.

ستعمل الحكومة الجديدة أيضًا على إكمال المسيرة وتساعد بكل ما تملك من أجل تخفيف وطئة التوترات التي أثرت على المواطن، وفتح صفحة جديدة بين المواطنين والإدارات المحلية والإدارات التي تقدم لهم الخدمات لتكون هموم المواطنين هي شغلنا الشغال والعمل على حل مشاكله.

وأكد مدبولي في كلمته: “أعاهدكم أن تعمل الحكومة للقضاء على مشكلة انقطاع التيار الكهربائي خلال النصف الأول من العام الأول من برنامج الحكومة”، واستكمل: الوضع الاقتصادي يفرض علينا مزيدًا من العمل والمشاركة والوعي بأن المسئولية مسئولية الجميع، ويجب أن نؤمن بشكل دائم أن العمل مسئولية الجميع، والمصلحة الجمعية للوطن يجب أن تعلو على أي مصلحة.

التعليقات متوقفه