برلماني يثمن توجيهات الرئيس بشأن الحجاج المصريين ويطالب بإجراءات رادعة ضد الشركات المخالفة

5

ثمن المهندس أحمد عثمان، عضو مجلس النواب، عضو الأمانة المركزية بحزب مستقبل وطن، توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي، بتشكيل خلية أزمة برئاسة الدكتور مصطفي مدبولي رئيس مجلس الوزراء لمتابعة وإدارة الوضع الخاص بحالات وفاة الحجاج المصريين، وذلك في إطار حرص القيادة السياسية على متابعة أوضاع الحجاج وتقديم الدعم والمساندة لأسر المتوفين.

وقال عثمان، إن توجيهات الرئيس السيسي إلى ضرورة التنسيق الفوري مع السلطات السعودية لتسهيل استلام جثامين المتوفين وتقديم كافة التسهيلات اللازمة في هذا الشأن، وتقديم الدعم اللازم لأسر الضحايا، هو أمر إنساني لشعور القيادة السياسية بهموم المواطن.

وأكد عضو مجلس النواب على أهمية ما أعلنه الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء بشأن فتح تحقيق مع أى شركة رتبت سفر هؤلاء الحجاج المتوفين، بعيدا عن الأطر النظامية، وتحايلت لتنظيم السفر للضحايا بصورة غير رسمية، ولم توفر لهم الخدمات اللوجيستية، مشدداً على ضرورة اتخاذ قرارات حاسمة، وتوقيع أشد العقوبات، التى تسهم فى عدم تكرار هذه المخالفات مرة أخرى، ودعا إلى ضرورة وضع ضوابط لمنع تكرار المخالفات مستقبلا، والتصدي بحزم وصرامة للشركات التي تتحايل وتنصب على المواطنين للسفر لأداء فريضة الحج بشكل غير رسمي، ومن يمارسون السمسرة على المواطنين ثم يتركون هؤلاء الحجاج يتعرضون لكوارث أثناء فترة الحج ودون أي خدمات لوجيستية أو حماية فيتعرضون لمعاناة شديدة.

وأشار عثمان إلى ضرورة وأهمية توعية المواطنين بالتعامل مع الشركات الرسمية التي لديها تراخيص رسمية وتتعامل من خلال القنوات الشرعية في سفر الحجاج وتوفير الرعاية اللازمة لهم، وتوعيتهم بعدم التعامل مع شركات وهمية أو مجهولة وليس لديها تراخيص رسمية، وأن يتأكد المواطن من أن لديه تصريح الحج وأنه غير مخالف حتى لا تتكرر مثل هذه المعاناة للحجاج المصريين مرة أخرى.

وتقدم النائب أحمد عثمان بخالص التعازي والمواساة لأسر الضحايا، وتمنى الشفاء العاجل للمصابين وسرعة العثور على المفقودين بفضل الجهود الحكومية المبذولة بالتواصل مع السلطات السعودية.

التعليقات متوقفه