حزب صوت الشعب: قرار مجلس الأمن بوقف إطلاق النار خطوة مهمة لتخفيف معاناة الشعب الفلسطينى

4

رحب حزب صوت الشعب بقرار مجلس الأمن الدولى الذى يدعو الى وقف إطلاق النار في غزة؛ وتبادل الأسرى والمحتجزين؛ وانسحاب جيش الاحتلال الاسرائيلى من قطاع غزة؛ وعودة النازحين الى اراضيهم؛ وضمان انفاذ المساعدات الانسانية للفلسطينيين فى قطاع غزة.

ودعت المهندسة مروة بوريص الأمين العام للحزب، مجلس الأمن والمجتمع الدولى لسرعة تنفيذ قرار وقف اطلاق النار؛ الذى يمثل بارقة أمل وخطوة مهمة للتخفيف من معاناة المدنيين الأبرياء من ويلات الحرب؛ وحماية الشعب الفلسطينى من العدوان الغاشم لجيش الاحتلال الاسرائيلى؛ الذى ارتكب مجازر بشعة تستوجب العقاب من المحكمة الجنائية الدولية.

وقالت: إن قرار مجلس الأمن بوقف اطلاق النار يساهم فى تهيئة الظروف الملائمة للحوار والمفاوضات بهدف حصول الشعب الفلسطينى على حقوقه المشروعة وفقا لقرارات الشرعية الدولية؛ واعلان دولته المستقلة على حدود الرابع من يونيو ١٩٦٧؛ وعاصمتها القدس الشرقية.

وأكدت مروة بوريص على أن المجتمع الدولى مطالب بالتحرك على جميع الأصعدة لتحقيق السلام فى منطقة الشرق الأوسط؛ والذى ينعكس إيجابيا على التنمية والازدهار لشعوب المنطقة، وشددت على أن مصر قدمت تضحيات كبيرة من أجل القضية الفلسطينية وتواصل جهودها السياسية والدبلوماسية والانسانية لوقف العدوان الاسرائيلى على قطاع غزة وتقديم المساعدات الانسانية للمدنيين الابرياء؛ فضلا عن رفضها الشديد لجميع المحاولات التى تستهدف تهجير الفلسطينيين خارج أراضيهم؛ وتصفية القضية الفلسطينية.

التعليقات متوقفه