تفتح الباب أمام التمييز.. النائبة ضحى عاصي تحذر من نص “الأولى بالرعاية” في قانون رعاية حقوق المسنين

8

أعلنت النائبة ضحى عاصي، عضو مجلس النواب عن حزب التجمع موافقتها على تقرير لجنة التضامن الاجتماعي ومكاتب بعض اللجان النوعية الأخرى بشأن مشروع القانون المقدم من الحكومة بشأن رعاية حقوق المسنين. وكذلك مشروع قانون مقدم من النائب عبدالهادي القصبي وأكثر من 60 نائبا والنائبة نشوي الديب وأكثر من 60 نائبا بشان ذات الموضوع.

وقالت “عاصي” في كلمتها خلال الجلسة العامة لمناقشة مشروع القانون: إنه رغم كافة الامتيازات بمشروع القانون الخاصة بالمسنين وكبار السن؛ إلا أنني أعتقد أن هناك جملة بين المواد اعتبرها بمثابة “مسمار” في القانون، وهي جملة “الفئات الأولى بالرعاية”، فيجب أن يأتي القانون لكل المسنين، وأي مسن وصل للسن القانوني وهو الـ65 من حقه التمتع بكافة الحقوق والرعاية.

واستكملت النائبة: أن جملة الأولى بالرعاية بمثابة “شيطنة” لتفاصيل المشروع، فمن هو الأولى بالرعاية؟ وما هي اللائحة التنفيذية للمشروع؟ خاصة ونحن لدينا تجربة كارت الخدمات المتكاملة والتي نتج عنها معاناة وشكاوى عديدة من الفئات المخاطبة به.

وشددت النائبة ضحى عاصي على أنه؛ عند تنفيذ وتطبيق القانون سيخسر كثير من المسنين الكثير من حقوقهم بسبب هذه الجملة التي ستفتح الباب لمسائل صعبة جدًا، ويجب إعادة النظر حولها حتى لا تفتح الباب أمام التمييز بين المواطنين.

التعليقات متوقفه