ضياء داود: الحكومة مدّت يدها في “أحشاء” المصريين بحثًا عن الخبز

19

أعلن النائب ضياء الدين داوود، عضو مجلس النواب، رفضه لمشروع الموازنة العامة للسنة المالية 2024 /2025.

جاء ذلك خلال الجلسة العامة لمجلس النواب اليوم الأحد برئاسة المستشار الدكتور حنفي جبالي لمناقشة خطة الدولة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية ومشروع الموازنة العامة ٢٤/٢٠٢٥.

وقال النائب: حكومة “اتعاس” المصريين، وحكومة صندوق النقد لم تكتفي بمد يدها في جيوب المصريين، وإنما مدت يديها في “أحشاء” المصريين بحثًا عن الخبز”.

وأضاف: أن “الحكومة تُحب لغة الأرقام وسنتحدث بها؛ فهناك زيادة في حجم الديون المحلية والفوائد بعد 4 سنوات فضلًا عن زيادة معدلات الفقر”، والديون المحلية في يوينو 2019 كانت 3794 مليار بعد 4 سنوات أصبحت 7119 مليار! هذه هي حكومة الدكتور مصطفى مدبولي, والديون الأجبينة خلال الـ4 سنوات الماضية كانت 945.6 مليار وبعد 4 سنوات أصبحت 2545 مليار.

وتابع عضو مجلس النواب: لدينا في 2024 ما قيمته 42 مليار دولار أقساط وفوائد الديون، معدل الفقر زاد في آخر 4 سنوات على إيد هذه الحكومة من 29.7 لـ35.7، معلنًا رفضه لمشروع الموازنة العامة للدولة.

الأمر الذي عقب عليه الدكتور محمد معيط وزير المالية قائلًا: “احنا مع الأرقام، ولكن النائب لم يُذكر أن الناتج المحلي لمصر كان كام وأصبح كام الآن، من يحلل لا يأخذ الأرقام على إطلاقها، فكل دولة لديها عملتها وتضخمها، فالدين يحسب بالنسبة للناتج المحلي كام”.

التعليقات متوقفه