عبدالعال يطالب بزيادة الصادرات حتى لا يتم إنفاق الأموال على تطوير الأسطول البحري دون جدوى.. والوزير يرد

6

حذر النائب سيد عبد العال رئيس حزب التجمع ، من تطوير الأسطول التجاري والإنفاق عليه دون زيادة الصادرات، وتساءل عبدالعال: “هل معقول أن يقوم الأسطول بنقل الواردات فقط دون تطوير الصادرات، مشددًا على ضرورة زيادة الصادرات حتى لا يتم إنفاق الأموال على تطوير الأسطول دون جدوى”.

مؤكدًا أن هذا الأمر يتطلب سياسية اقتصادية بديلة للحكومة تستهدف التركيز على تطوير الصناعات ذات التكنولوجيا المتقدمة، وتسريع التصنيع الزراعي، حتى يكون لدينا ما نصدره إلى شركائنا التجاريين مع فتح أسواق جديدة.

من جانبه علق الفريق كامل الوزير، وزير النقل، خلال الجلسة العامة لمجلس الشيوخ لنظر طلب المناقشة باستيضاح سياسة الحكومة بشأن تطوير أسطول النقل التجاري البحري المصري وتحقيق الاستفادة القصوى منه ومن الموارد المتاحة بالموانئ المصرية،: “استعنا بمكتب استشاري دولي لإعداد دراسة حول مستقبل الموانئ المصرية وجاء التقرير يؤكد أنه لا مستقبل للموانئ المصرية، و كان التقرير محبط ومغرض حتى لا نصل إلى ما وصلنا إليه من موانئ الآن، كلها مشغولة ومتعاقد عليها ودخلت الخدمة، قالوا: “مالكوش مستقبل يا مصريين وكفاية عليكم المركبين اللى عندكم هنشغل أكثر من ذلك”.

وردًا على ما ذكره النائب سيد عبدالعال، أضاف “الوزير”: “مهتمين بالاستيراد لتلبية حاجة الشعب بجانب مستلزمات الإنتاج للصناعة ونصدر بشكل كبير، والهدف الذي نسعى إليه،  ليس الاستيراد والتصدير إنما تجارة الترانزيت التي لم تكن موجودة في مصر إلا في ميناء شرق بورسعيد فقط، هتجيب لمصر ضعف دخل مصر من السياحة، والأهم هو الترانزيت غير المباشر فالحاويات التي تحمل البضائع  تدخل مصر ويتم إضافة قيمة مضافة عليها ويعاد تصديرها مرة أخرى”.

 

التعليقات متوقفه